أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

هجوم انتحاري يقتل عنصرا من "قسد" شرق دير الزور

عناصر "قسد" في دير الزور - جيتي

قتل عنصر لميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) وأصيب آخر يوم الأربعاء في هجوم انتحاري داخل بلدة "الشعفة" شرق دير الزور، بعد ساعات من عملية إنزال جوي نفذتها قوات التحالف الدولي في محيط بلدة "الشحيل".

وذكر مجلس "هجين العسكري" التابع لميليشيات "قسد" في بيان أن شخصا يدعى "عناد جناع الهراطة" فجر نفسه بسيارة عسكرية لميليشيا "الدفاع الذاتي" والمشكلة أساسا من المجندين قسرا، خلال مرورها في بلدة الشعفة، ما أدى إلى مقتل أحد عناصرها يدعى "محمد خليف الفريح" من مدينة "الشدادي"، وإصابة عنصر آخر هو "محمود بدور عقلة" من بلدة "مركدة" نقل إلى المشفى العسكري لتلقي العلاج.

وأشار إلى أنهم وجدوا أوراقا وختما باسم "وزارة الداخلية السورية" (النظام)، في إشارة إلى مسؤولية الأجهزة الأمنية لنظام الأسد.

كما قتل شخص برصاص مجهولين في الشارع الرئيسي لبلدة "ذيبان"، حديث انتشر مسلحو قسد وعملوا على إغلاق الشارع.

وجاء ذلك بعد تنفيذ قوات التحالف الدولي فجرا عملية إنزال جوي شاركت بها مروحيات لاعتقال مجموعة أشخاص لاعتقال أشخاص مرتبطين بتنظيم "الدولة الإسلامية" يقطنون ضمن مخيمات النازحين في منطقتي "حاوي الشحيل" و"الطكيحي" على أطراف بلدة "الشحيل"، حيث جرت اشتباكات محدودة بعد توجيه القوات المهاجمة نداءات تحذيرية.

وتشن ميليشيات "قسد" بدعم من قوات التحالف الدولي حملات دهم وتفتيش منذ بداية الشهر الجاري شملت المناطق الواقعة بين مدينة "البصيرة" وبلدة "الحوايج" شرقها بعد سقوط قتلى وجرحى من عناصرها برصاص مجهولين في ريف دير الزور.

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي