أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دير الزور.. ضحايا إثر انفجار ومشاجرة بحثا عن ذهب قتلى التنظيم

من خلايا التنظيم - أعلام "قسد"

قتلت امرأة وأصيب آخرون يوم الإثنين، نتيجة انفجار قنبلة يدوية في مدينة "هجين" شرق دير الزور، فيما جرح 3 أشخاص بمشاجرة أثناء عمليات البحث عن الذهب في مخيم "الباغوز".

وأفاد نشطاء ومصادر محلية بمقتل "مريم الجولان" وإصابة زوجها وطفلها بإنفجار قنبلة بمنزل "حسن الجولان" في منطقة "هجين"، حيث نقل المصابون إلى مشفى "الكيصوم" لتلقي العلاج.

وفي السياق، قال الناشط "أبو علي المرسومي" من شبكة "صرخة البوكمال" لـ"زمان الوصل" إن 3 أشخاص أصيبوا نتيجة انفجار قنبلة يدوية خلال مشاجرة بين عائلتين على أولوية الحفر في مكان "مخيم الباغوز"، آخر معاقل تنظيم "الدولة الإسلامية" بمنطقة "البوكمال".

وأوضح "المرسومي" أن الكثير من الأهالي يعملون بالحفر ونبش الأرض بحثا عن الذهب والأموال (دولار أمريكي وليرة سورية)، حيث يجدونها في جثث قتلى تنظيم "الدولة" أو مدفونة في مكان خيامهم قبل خروج العائلات والجرحى باتفاق مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

وأشار إلى وجود آلاف الجثث التي تعود لعناصر تنظيم "الدولة" وعائلاتهم مدفونة في "الباغوز" بعد مقتلهم بقصف طائرات التحالف الدولي.

وفي الأثناء، داهمت قوات مشتركة أمريكية – كردية يومي الإثنين والأحد أحياء بلدة "ذيبان" واعتقلت عدد من أبناء حيي "اللطوة" و"الحصية" بعد إعلان حظر تجوال في البلدة ونشر الحواجز فيها.

وكانت ميليشيات "قسد" أعلنت عن اعتقال شخصين إثر مداهمة نفذتها أول أمس الأحد في بلدة "أبو حمام" بمنطقة "الشعيطات" بتهمة الانتماء لخلايا تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" وحيازة أسلحة ومنشورات تروج للتنظيم.

زمان الوصل
(23)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي