أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دفاعات الأسد الجوية كادت أن تستهدف طائرة لـ"أجنحة الشام" أثناء التصدي لغارات إسرائيلية

مسار الطائرة

هبطت طائرة مدنية تابعة لشركة "أجنحة الشام" قادمة من مدينة "النجف" العراقية يوم أمس اضطراريا في مطار "حميميم" بعد أن اشتبكت قوات الدفاع الجوي التابعة لنظام الأسد مع طيران الاحتلال الإسرائيلي الذي أغار فجر أمس الخميس على دمشق وريفها.


وكادت قوات الدفاع الجوي أن تسقط طائرة الشركة التي يملكها "رامي مخلوف" وكانت تحمل  172 شخصاً.


وعلمت "زمان الوصل" من مصادر خاصة أن مقاتلين أفغان وباكستانيين إلى جانب عدد قليل من العسكريين الإيرانيين كانوا على متن الطائرة.


وتم تحويل مسار الطائرة قبل لحظات من تعرضها لإصابة خطرة، حيث سمح الروس بالهبوط داخل مطار "حميميم" الذي يتخذونه مقرا لقيادة عملياتهم في سوريا، ليتم نقل المقاتلين (الركاب) فيما بعد براً إلى معسكراتهم داخل سوريا.

زمان الوصل
(6)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي