أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سورة الرصاص أو أنشودة الدم - مع عدم اعتذاري للشاعر بدر السياب ...... لطيف هلمت

 

 

 


التخطيط الأول للقصيدة -
في هذا النص – القصيدة ثمة صدى لسورة الرحمن من حيث صياغة الجمل وحبكة الموسيقى الداخلية وتكرار مجموعة من الكلمات ونلمس هذا التأثير القرآني في قصيدة – انشودة المطر – لبدر السياب ايضا.








مرة حلمت بأني قمر
فاصطادني نهر اسود
اسود
اسود
اسود
اسود
اسود
اسود
اسود كالقصر الأبيض الأمريكي
****
أنا لا أدون قصة كلب أبلق
ولا أتحدث عن ذكرياتي الخاصة
بل يوميات عاهرة شرسة
تتاجر بالنفط والصليب
فكما قلت يا صديقي العزيز – فان كوخ
(لانهاية لشقاء العالم)
ولكن لا نهاية للفن المضاد أيضا
تأمل باطن القصر الابيض
إنه أشد سوادا
من حذاء شارلي شابلن
****
قلت لأولئك أنا لا ادع الفراغ
يختصر في زحام الكلمات
أنا اراقب نفسي
والمسألة الهامة هي انا مغامر مغرم بعيد الفراغ
وترك الكلمات للأغبياء
حتى العميان واطفال انابيب محو الامية
يجيدون فك طلاسم الكلمات
ولكن من منا يتقن قراءة الفراغ..
فراغ الاوراق المستهلكة واللامستهلكة... دولار- مطر.رصاص.رصاص.مطر.رصاص
فراغ اوراق التواليت المخصصة للسيدات/ رصاص.رصاص...رصاص
فراغ اجساد الصبايا الحبلى بشراسة الطفولة- مطر-رصاص-دولار-رصاص-رصاص
فراغ فوهات البنادق الثرثارة/ دولار-نفط-رصاص-رصاص
فراغ التلميذات في أيام العطل المخصصة للحب ومشتقاته/ مطر-نفط-رصاص
فراغ الحروب منذ الحرب الدائرة بين الله والابليس
الى الحرب التي توجت قصائد صاحب الشاهر بحفنة من رصاص الحب/ مطر- نفط- دولار-رصاص- رصاص- رصاص
****
مرة زرت نصب الحرية
كانت بغداد نائمة في مزرعة السراب و الحراب
رأيت هناك رجلا متشحا بالصلاة (اعتذر بالذنوب)
ربما كان اسمه جواد سليم... أو ماشابه ذلك
اغتالوه لأنه همَّ أن يسرق النصب أو ينقله إلى ارض أخرى
زرعت في جثته دمعة وواصلت السير في حدائق الصحراء
وفجأة وجدت نفسي في شوارع البصرة
ناداني السياب وكان نداءه مترعا بالمطر وعطر البارود
قال لي أنا لا أطيق بريق النجمة السداسية والرصاص
رصاص/ رصاص/ رصاص...
ثم قال لي ألم يبق ثمة حل
إذاً سافخخ نفسي بمطر الحب وأدمر (البغي الكبير)
مطر- مطر- دولار- نفط- رصاص- رصاص- رصاص
****
الوطن حقيبة و محمود مسافر/ رصاص- مطر- رصاص
الوطن قنبلة وسعدي يوسف مهاجر/ نفط- رصاص- رصاص- مطر
مائة عام من الاحتلال/ موت- مطر- رصاص- رصاص- رصاص
مائة عام من الشعارات الحبلى بالثقافة الطائفية/ مطر- رصاص- مطر
كل البنادق تطلق النار على عبدالله اوجلان/ رصاص- رصاص- رصاص
وزارات مفخخة بالبغايا والغلمان والشذوذ/ مطر- نفط- رصاص- رصاص
شعارات مكتوبة ببول رجال الحكومة/ نفط- رصاص- رصاص- رصاص
سباق البنادق الطويلة لاغتيال النوروز في قمع أرارات... بنادق رصاص
اغتيال رصاص... رصاص... دماء (مع اعتذاري لعبد الرحمن منيف)
موسم الموت الى الجنوب/ رصاص- رصاص- رصاص (مع اعتذاري للطيب صالح)
الدون الهائج وغراميات زكيا ألكان/ دموع- دموع- رصاص- رصاص
شذوذ سياسي... وداعا أيها السلام/ مطر- نفط- رصاص- رصاص (مع اعتذاري لهمنغواي)
شذوذ اقتصادي/ عناقيد الجثث/ مطر- رصاص- رصاص- رصاص (مع اعتذاري لجون شتابنبيك)
شذوذ وزاري/ البحث عن عبد الرحمن البزاز/ نفط- رصاص- رصاص (مع اعتذاري لجبرا ابراهيم جبرا)
شذوذ مالي/ الكوميديا الاستعمارية/ نفط- نفط- نفط- رصاص (مع اعتذاري لدانتي)
وقت للموت ووقت للمضاجعة/ مطر- مطر- نفط- رصاص- رصاص
عرس التهريب وأشهر الدم/ دم- دم- دم- رصاص- رصاص
بغداد وحكايات مليون جثة وجثة/ رصاص- رصاص- موت- ارهاب- رصاص
مقهى الزهاوي/ فراغ- فراغ- رصاص- رصاص
مقهى الرصافي/ قبو البصل/ رصاص- نفط- رصاص
مقهى البرلمان/ مقبرة (مخلوقات فاضل عزاوي الجميلة) رصاص- مطر- نفط- رصاص- رصاص
****
قلت للمخرج: أنا لا أجيد كتابة السيناريو
ولكن ربما في إمكانك تحويل هذا النص إلى ما يشبه السيناريو
ضحك المخرج مني وقال أثناء تركه القاعة:
نصك هذا مفخخ
فهاجت المستمعات والمستمعين
فتحطمت أبواب القاعة وشبابيكها تحت الأقدام
وأصيب النص ببعض شظايا النوافذ المحطمة
ومع ذلك وجد فرصة فدرالية
ليترك المكان والزمان
ويلعن ذلك المخرج الأجوف
ويمد رأسه من هنا
ليبشر أو ليتنبأ بسقوط المطر/ مطر- مطر- مطر- دولار- دولار- نفط- دولار- مطر- مطر- رصاص- رصاص- رصاص- مطر- رصاص...


( تنبيه )

سيداتي وسادتي رغم إعلان حالة الطوارئ في ديار بكر وتنفيذ قرار منع التجول ليلا ونهارا لمدة أسبوعين إلا أن المخرج أعلن عبر فضائية شيخ سعيد البيران استمرار تقديم مسرحية (مةم و زين) على مسارح قاعات الأمير بدرخان.

 

عن سما كرد
(9)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي