أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مجازر النظام ومليشياته مستمرة في شرق سوريا.. ذبح 7 رجال من قرية "عياش"

تصاعدت حدة المذابح الطائفية التي يمارسها النظام ومليشياته في المنطقة الشرقية، لاسيما بعد مصرع الإرهابي قاسم سليماني، ما يوحي بوضوح أن هذه العمليات تندرج في إطار الانتقام من مقتل هذا الإرهابي الذي كان يقود مجموعة واسعة من المليشيات الطائفية في سوريا والعراق.

فقد نعت قرية "عياش" في ريف دير الزور 7 من رجالها وشبابها، قضوا ذبحا على يد النظام ومرتزقته، بعد مرور فترة قصيرة على مذبحة شهدها ريف الرقة وراح ضحيتها 21 من رعاة ومربي الأغنام.

ووثق ناشطون أسماء ضحايا المذبحة الجديدة من قرية "عياش"، وهم: هاشم المحمد الحاج (أبو أحمد)، رشيد المحمد الحاج (أبو محمد)، محمد الخضر السلوم(أبو راكان)، عيد الخضر السلوم، ابن عيد الخضر السلوم، موسى الدرك، فراس بن موسى الدرك.

زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي