أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

روسيا تدعي أن قواتها "أسهمت بتحسّن الحياة السلمية في سوريا"

شويغو

ادعى وزير الدفاع الروسي "سيرغي شويغو" أن "الرئيس الروسي فلاديمير بوتين توجه بالشكر لجميع من ساهم في مكافحة الإرهاب الدولي، مشيدا بمظاهر استعادة الحياة السلمية في شوارع دمشق".

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن الوزير قوله أمس الجمعة إن "الأمر قد تم بمشاركة كبيرة من القوات الروسية في سوريا".

وزعم: "قد ساهمت أعمال قواتنا في إعادة مظاهر الحياة في سوريا. وشكر الرئيس الأفراد على التنفيذ المثالي للمهام في مكافحة الإرهاب الدولي".

ووفقا للوكالة فإن "شويغو" ذكر بالزيارة المفاجئة التي قام بها "بوتين" إلى دمشق في 7 كانون الثاني/يناير الجاري، حيث التقى ببشار الأسد في مقر فريق القوات المسلحة الروسية في سوريا.

وتدعم روسيا نظام الأسد سياسيا وعسكريا حيث ارتكبت منذ تدخلها العلني في سوريا في 30 أيلول/سبتمبر 2015 عشرات المجازر بحق المدنيين في إدلب وحلب وريف دمشق وحمص ودرعا.

كما أجهضت روسيا قرارات في مجلس الأمن تهدف لإدانة نظام الأسد لارتكابه مجازر بحق السوريين عبر استخدامها "الفيتو" 14 مرة منذ عام 2011، شاركتها الصين بالعديد منها.

زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي