أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

صورة "الحسين" يحتضن سليماني على موقع الخامنئي تثير سخرية رواد التواصل الاجتماعي

صورة نشرها الموقع الرسمي للمرشد الأعلى بإيران "علي خامنئي"

أثارت صورة نشرها الموقع الرسمي للمرشد الأعلى بإيران "علي خامنئي"، تظهر ما قال إن الحسين رضي الله عنه "يحتضن قاسم سليماني في الجنة"، سخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وعلق "الخامنئي" على الصورة مدعيا: "ها قد حلّق لواء الإسلام العظيم وشامخ القامة إلى السماوات. لقد عانقت ليلة أمس أرواح الشهداء الطيّبة روح قاسم سليماني الطاهرة".

وزعم: "أنّ سنوات من الجهاد الخالص والشّجاع في ساحات مقارعة شياطين وأشرار العالم، وأعوام من تمنّي الشّهادة في سبيل الله بلّغت أخيراً سليماني العزيز هذه المنزلة الرّفيعة إذ سُفكت دماؤه الطاهرة على يد أشقى أفراد البشر على وجه الأرض.

إنّني أتقدّم بأسمى آيات التبريك لصاحب العصر والزّمان بقية الله الأعظم (أرواحنا فداه) ولروحه الطاهرة وأعزّي الشّعب الإيراني".

وكانت واشنطن أعلنت أول أمس مقتل قائد ميليشيا فيلق القدس "قاسم سليماني" مع عدد من قادة الميليشيات العراقية الطائفية، بغارة شنها الطيران على موكبهم قرب مطار بغداد.

ولاقت الصورة حلمة واسعة من الاستهزاء في صفوف السوريين، وعلق الصحفي "حسين الزعبي" بالقول: " خامنئي منزل صورة تعبيرية انو الحسين رضي الله عنه حاضن سليماني بالجنة.. أما العارف بالله حسين بن علي الزعبي فيقول: أول ما وصل الفاطس شافو الحسين فورا نادى لولاد الحولة اللي ذبوحهم جماعة سليماني، قاللهم هذا القواد بضرب بسيفي بضلو تضربو بالصرامي تا ادبو بسقر".

وعلق الصحفي "مؤيد أبازيد" قائلا: "الموقع الخاص لخامنئي ينشر صورة يزعم فيها احتضان (الحسين) لقاسم سليماني بعدما وصل السماء.. الجنون فنون".

ونشر الصحفي "عمر مدنيه" على موقع تويتر: "موقع خامنئي الرسمي ينشر صورة تجسد الإمام الحسين بن علي وهو يحتضن قاسم سليماني.. لو كان الحسين رضي الله عنه على قيد الحياة لشاركنا فرحة هلاك هذا المجرم".

وقال "محمد مجيد الأحوازي": "موقع خامنئي الرسمي يصف سليماني بالعباس بن علي شقيق الحسين بني علي، ويريد إيهام الشعب الإيراني بأنه ما حدث لسليماني يشبه تماماً ما حدث للحسين والعباس في معركة كربلاء، وهنا يظهر قاسم سليماني (العباس) مقتولاً ويستقبله الحسين بن علي (في الجنة) بعد مقتله على يد ترامب (يزيد)".

زمان الوصل
(296)    هل أعجبتك المقالة (247)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي