أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"سرايا قاسيون" تغتال صف ضابط في فرع (المنطقة 227) بريف دمشق

أرشيف

اغتالت السرية الأمنية التابعة لسرايا قاسيون والعاملة في دمشق وريفها مساعد أول في فرع (المنطقة 227) وأعلنت "سرايا قاسيون" الثلاثاء الماضي 24 كانون الأول يناير، في بيان نشرته عبر معرفاتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، تصفية المساعد أول "أبو علي دراسات" في مزارع "عسال الورد" بمنطقة القلمون الغربي.


وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفاد نقلاً عن مصادر موثوقة بأن دوريات تابعة لـ"حزب الله اللبناني" وأخرى تابعة لـ"المخابرات الجوية" نفذت حملة دهم في بلدة "عسال الورد" في القلمون الغربي بريف دمشق ووفقاً للمصدر المذكور، فإن الدوريات أقامت عدداً من الحواجز المؤقتة في البلدة، بالإضافة لدوريات أخرى تابعة لـ"حزب الله"، مزودة بسيارات دفع رباعي ومدافع 23، وأقامت حواجز مؤقتة على الطرق الفرعية، وجاءت حملة الدهم والتشديد الأمني، على خلفية مقتل المساعد أول "أبو علي دراسات"، إضافة لاختفاء أحد عناصر النظام في المنطقة ذاتها.


وكانت "سرايا قاسيون" قد استهدفت في 16/12/ 2019 المدعو "أحمد إسماعيل" (أبو حيدرة) أحد أبرز قادة ميليشيا "الدفاع الوطني"، ومندوب فرع المنطقة في المنطقة الجنوبية بعبوة ناسفة تم زرعها في سيارته.


و"سرايا قاسيون" أحد التشكيلات العسكرية المعارضة لنظام الأسد، وتنشط بشكل أساسي في مدينة دمشق وريفها، حيث تتميز عملياتها بالسرية والغموض، ما جعل نظام الأسد وروسيا عاجزين عن التوصل لأي معلومة حول نشاط أفرادها.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(100)    هل أعجبتك المقالة (78)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي