أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

نفق 3 آلاف منها.. الجدري يصيب 30 ألف بقرة في حمص

يوجد نحو 80 ألف رأس بقر في محافظة حمص - أرشيف

في ظل الضائقة الكبيرة التي يعيشها السوريون بسبب حرب نظام الأسد التي تسببت بتدمير البلاد وإفقارها، أصيبت أكثر من 30 ألف بقرة في حمص بالجدري، لتزيد من معاناة المدنيين وفقرهم.

وبحسب موقع "هاشتاغ سوريا" فإن نحو 70 بالمئة من أبقار المنطقة، في "الرستن والحولة وتل الشور والقصير" وما حولها أصيبت بمرض جدري الأبقار.

وأوضح أن مئات الأبقار نفقت، مشيرا إلى حجم الخسائر الفادحة التي لحقت بالمدنيين في ظل عدم وجود علاج حقيقي لهذا المرض باستثناء اللقاح الذي أعطي في فترة غير مناسبة.

وقال إن التراخي في إعطاء اللقاح جعله يؤخذ مع نهاية الشهر السابع وبداية الثامن، ما يحمل الجهات المعنية المسؤولية الكبرى عن قلة نشر التوعية ولاسيما (الإرشادية الزراعية) في التعامل مع هذه الحالة، التي كان من الواجب عليها أن توضح فيه طبيعة المرض وطريقة التعامل معه.

ونقل الموقع عن رئيس دائرة الصحة الحيوانية في مديرية الزراعة "فالح عبد الصمد" قوله إن هذا المرض ظهر بشكل واضح في المنطقة الغربية المتاخمة لحوض العاصي وساعد على انتشاره حركة نقل الأبقار عن طريق التجار بين المناطق والمربين، إضافة إلى عدم الاهتمام بموضوع رش المبيدات الحشرية، مشيراً إلى "حرص" وزارة الزراعة على عدم إدخال لقاح له خشية استيطان المرض في سوريا، وإنما حاولت الاستعاضة عنه بلقاح جدري الأغنام وبكميات مضاعفة.

ووفقا لـ"عبد الصمد" فإنه يوجد نحو80 ألف رأس بقر وفق إحصائيات مديرية الزراعة في محافظة حمص، 60 ألفا منها في مناطق حوض العاصي، مشيرا إلى أن عدد الإصابات بهذا المرض بين الأبقار في تلك المناطق وصلت إلى نحو50 % أي بما يعادل 30 ألف رأس، بينما تم استبعاد ونفوق ما بين 5 إلى 10 % أي بما يعادل نحو 3 آلاف رأس بقر لعدم استجابتها للعلاج.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي