أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

شبكة محلية: المخابرات الهاتفية تتسبب باعتقال مزيد من النساء في ريف دمشق

تجاور عدد معتقلي الاتصالات 500 شخص خلال عام 2019 - جيتي

اعتقلت قوات الأسد 5 نساء في ريف دمشق، بتهمة التواصل مع الشمال السوري، حيث أصبحت هذه التهمة جريمة تهدد أمن وسيادة دولة آل الأسد.

وقالت شبكة "صوت العاصمة" المحلية إن قوات الأسد اعتقلت 5 نساء من قرى "وادي بردى"، أثناء مرورهن على الحواجز العسكرية التابعة لأفرع النظام الأمنية.

وأضافت أنه تم اعتقال سيدتين من بلدة "كفير الزيت" على حاجز عسكري في محيط حي "الميدان"، بينما تم اعتقال سيدتين على حاجز "جسر الرئيس" التابع للفرع 40 في دمشق.

وأشارت أن السيدة الخامسة تم أثناء مرورها على حاجز "طيار" جرى نصبه في الطريق بين دمشق وقرى وادي بردى، مؤكدة أن أسباب اعتقال النساء هي اتهامهن بالتواصل الهاتفي مع أشخاص في الشمال السوري.

وتجاوز عدد معتقلي الاتصالات بحسب الشبكة 500 شخص خلال عام 2019 جميعهم من أبناء مناطق التسويات، ومعظمهم من النساء.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي