أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. مقتل "طبيب الفقراء" تحت التعذيب في سجون الأسد

"الخالد" من أوائل الأطباء الذين انحازوا إلى الثورة - نشطاء

قضى الطبيب "أسامة عمر الخالد" تحت التعذيب في سجون الأسد بعد اعتقال دام عام وثلاثة أشهر.


وأكد "تجمع أحرار حوران" وفاة "الخالد" المعروف بـ"طبيب الفقراء"، يوم أمس الاثنين في أحد مستشفيات دمشق بعد أن ساءت حالته الصحية داخل سجن "عدرا المركزي".


ويعرف عن "الخالد" أنه من أوائل الأطباء الذين انحازوا إلى الثورة السورية منذ بدايتها، وعمل على إسعاف المصابين من المتظاهرين منذ منتصف 2011.


وكانت قوات الأسد اعتقلت "طبيب الفقراء" في 3 آب/أغسطس 2018، بعد حملة مداهمة قام بها فرع الأمن العسكري طالت عشرات المدنيين في مخيم "معريا" بمنطقة "حوض اليرموك" غربي درعا، واقتاد المعتقلين إلى سجن فرع المداهمة بدمشق 215.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي