أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تشافيز " اسلامي متطرف ؟" في نظر إسرائيل

اتهم وزير الخارجية الإسرائيلي افيغدور ليبرمان، في مقابلة نشرتها الخميس صحيفة ال تيمبو الكولومبية، الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز بالتعاون مع "فروع متطرفة" في الاسلام وبمعاداة السامية.

وقال ليبرمان في هذه المقابلة التي أجريت معه في ختام جولة استمرت عشرة ايام في اميركا اللاتينية لاحتواء النفوذ الايراني المتزايد في المنطقة، "يتوافر لدينا ما يكفي من العناصر التي تفيد ان تعاونا قائم بين الفروع المتطرفة في الاسلام وهوغو تشافيز".

وكان الوزير الإسرائيلي يرد على سؤال حول الأدلة التي تؤكد بلاده انها في حوزتها عن وجود خلايا لحزب الله الشيعي اللبناني في فنزويلا وفي شبه جزيرة لا غواخيرا الكولومبية (شمال).

واضاف ليبرمان ان "إسرائيل تحتفظ بذكرى سيئة عن هجمات بوينوس ايرس (ضد سفارتها في العاصمة الأرجنتينية في 1992 وضد المركز اليهودي في 1994). واليوم نرى التقارب القائم بين تشافيز والإيرانيين ونتمنى بالتأكيد تجنب هجمات جديدة ضد الإسرائيليين".

وتحمل اسرائيل ايران مسؤولية الاعتداءين اللذين وقعا في العاصمة الأرجنتينية واسفرا عن 107 قتلى و500 جريح.

ويتهم ليبرمان تشافيز أيضا بمعاداة السامية لإعلانه السبت ان الولايات المتحدة تقوم بتحويل كولومبيا "إسرائيل أميركا اللاتينية" و"منصة" عسكرية لشن هجمات على البلدان المجاورة لها.

واعتبر الوزير الإسرائيلي ان "هذا كره للأجانب ومعاداة للسامية".

وصرح ايضا لصحيفة ال اسبكتادور ان اقامة علاقات مع فنزويلا التي قطعتها كراكاس في كانون الثاني/يناير بعد الهجوم الاسرائيلي في قطاع غزة، مشروطة بتقديم تشافيز اعتذارات.

الا ان ليببرمان لا يري "اي سبب" لاجراء مناقشات مع تشافيز طالما استمر في اقامة "علاقات مع ايران وحزب الله وحركة حماس".

(23)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي