أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الطيران الروسي يرتكب مجزرة في "كفرومة" بريف إدلب

قصف على ريف إدلب - جيتي

قضى ستة أشخاص اليوم الأحد في بلدة "كفرومة" بينهم أطفال وناشط إعلامي، جراء قصف الطيران الحربي الروسي أحياء البلدة بالصواريخ.

وأوضحت تنسيقيات الثورة أنه تم انتشال طفلين وامرة والعديد من الجرحى، من تحت أنقاض المنطقة المستهدفة، فيما نعى نشطاء من البلدة، الإعلامي "عبد الحميد اليوسف"، عضو مكتب "كفروما" الإعلامي.

وفي سياق غير بعيد استهدف الطيران الروسي وطيران النظام الحربي مدينة "كفرنبل" وبلدات أخرى في ريف إدلب الجنوبي مستهدفا الاحياء السكنية.

الطيران الروسي استهدف كذلك الليلة الفائتة مخيم للنازحين قرب "النيرب" خلال غارتين.

زمان الوصل
(41)    هل أعجبتك المقالة (37)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي