أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

نفوق أكثر من 100 فيل في بوتسوانا واشتباه في الجمرة الخبيثة

بوتسوانا هي موطن ما يقرب من ثلث أفيال أفريقيا - أرشيف

أعلنت حكومة بوتسوانا عن نفوق أكثر من 100 فيل خلال الشهرين الأخيرين وإنها تشتبه في إصابتها بالجمرة الخبيثة.

وقالت إدارة الحياة البرية والحدائق الوطنية في بيان‭ ‬يوم الثلاثاء "تشير التحقيقات الأولية إلى أن الفيلة تموت بسبب الجمرة الخبيثة وأن بعضها نفق نتيجة تأثير الجفاف".

وأضاف "نظرا للجفاف الشديد، ينتهي الأمر بالأفيال بالتهام التربة والتعرض لبكتيريا الجمرة الخبيثة".

وذكرت منظمة أفيال بلا حدود أن مسحا جويا أظهر أن جيف الأفيال زادت بنسبة 593 في المئة في الفترة من 2014 إلى 2018 معظمها نتيجة الصيد الجائر وغير المشروع في ظروف يساهم فيها الجفاف أيضا.

والجمرة الخبيثة وفقا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بكتيريا توجد بصورة طبيعية في التربة وتؤثر عادة على حيوانات البرية والمزارع عندما تستنشق أو تتناول جرثوماتها الموجودة في تربة أو زراعات أو مياه ملوثة.

والجمرة الخبيثة ليس مرضا معديا ولا يصاب به الإنسان إلا إذا تناول غذاء يحتوي على هذه البكتيريا. ويمكن الوقاية منها في الحيوانات من خلال التطعيم المنتظم.

وبوتسوانا هي موطن ما يقرب من ثلث أفيال أفريقيا إذ بها حوالي 130 ألف فيل.

رويترز
(51)    هل أعجبتك المقالة (74)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي