أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قيادي في "تحرير الشام": والدة "أبو عبدالله أشداء" لم تتمكن من زيارته في سجنه

أشداء - نشطاء

كشف قيادي كبير في "هيئة تحرير الشام" أن عائلة "أبو عبدالله أشداء" لا تستطيع زيارته، مشيرا إلى أن الكثير من الوساطات والتدخلات لم تفلح ولم تأت بأي نتيجة.

وأكد القيادي، الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن والدة "أشداء" لم تتمكن من زيارته رغم مضي 37 يوما على احتجازه، رغم أنها "سيدة فاضلة وطاعنة في السن"، مشيرا إلى أن كثيرين تدخلوا وتوسطوا لها من أجل زيارتها، لكن ذلك "لم يجد أي نتيجة حتى الآن".

وشدد على أنه قام بالتوسط بنفسه إلا أن مساعيه ومطالبه لم تنفذ.

وتعتقل "هيئة تحرير الشام" القيادي السابق لإحدى تشكيلاتها "أبو عبدالله أشداء"، منذ أسابيع، بعد انتقاده لها، وسبق الاعتقال أن أعفته من كافة المهام الموكلة إليه، وإحالته إلى "القضاء العسكري".

وكان "أبو عبدالله أشداء" شن هجوماً على "أبو محمد الجولاني"، في تسجيل مصور أعلن فيه عن فضائح قيادة الهيئة مالياً وعسكرياً وإدارياً وتسلّمها مبلغ 100 مليون دولار من جهة مجهولة منذ أول تأسيسها، الأمر الذي أدى إلى صدور قرار من قبل الهيئة بفصله وإحالته إلى القضاء العسكري

زمان الوصل
(62)    هل أعجبتك المقالة (60)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي