أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل 6 عناصر من "الجيش الوطني" وجرح آخرين في هجوم لـ"قسد" شمالي حلب

عناصر "قسد" في منبج - أرشيف

قضى عدد من عناصر "الجيش الوطني" ليل الأربعاء-الخميس، جراء هجوم مفاجئ شنته "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الكردية على مواقعهم في جبهة قرية "التويس" الواقعة إلى الجنوب من مدينة "مارع" شمالي محافظة حلب.


ووفقاً لما نقله مراسل "زمان الوصل" عن مصدر عسكري في "الفيلق الأول" فإنّ مجموعة من ميليشيا "قسد" قامت في وقتٍ متأخر من الليلة الماضية بعملية تسلل إلى مواقع "الجيش الوطني" الموجودة في إحدى النقاط العسكرية ضمن جبهة "مارع"، حيث اشتبكت مع عناصر من فصيل "لواء الوقاس"، المرابطين على محور قرية "التويس"، مما أسفر عن مقتل 6 عناصر وجرح 8 آخرين بجروح متفاوتة -حال بعضهم خطيرة- خلال تصديهم للهجوم.


وأضاف "ركزت (قسد) في هجومها على استخدام قناصات حرارية وصواريخ محمولة على الكتف من نوع (لاو)، بالإضافة إلى قذائف الهاون التي لجأت إليها الميليشيا أثناء تنفيذ عملية الهجوم، وتأمين انسحاب عناصرها إلى مراكز انطلاقهم فيما بعد".


من جانب آخر ردّت المدفعية التركية المتمركزة في الأطراف الجنوبية لمدينة "مارع" على مصادر النيران باستهداف مواقع ميليشيا "قسد" المتواجدة في الأطراف الجنوبية للمدينة، دون ورود معلومات عن حجم الخسائر.


وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع إعلان تركيا عن عملية عسكرية أطلق عليها "نبع السلام" التي تستهدف مناطق سيطرة الميليشيات الكردية المصنفة لديها على لائحة "الإرهاب"، داخل الأراضي السورية المحاذية للحدود مع تركيا.


ووفقاً لما أشار إليه المصدر ذاته فإنّ تزايد عمليات التسلل والاقتحام التي تشنها ميليشيا "قسد" على شمالي وشرقي محافظة حلب، ما هي إلاّ وسيلة لإشغال الجبهات مع فصائل "الجيش الوطني" المرابطة في تلك المناطق، بغية ثنيها عن إرسال أي تعزيزات عسكرية إلى مناطق شرقي نهر الفرات.

خالد محمد - زمان الوصل
(9)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي