أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

شركة فنات تقدّم أحدث حلولها الذكية فى سوق السيارات السوري

 

أعلنت شركة فنات إطلاق أحدث خدماتها المتمثلة في عرض "استأجر وتملّك" ، لتكمل بذلك تغطية خدماتها لكافة شرائح الجمهور السوري الراغب بتملك سيارة عائلية حديثة.

وتلبي الخدمة الجديدة شريحة واسعة من الزبائن الذين يسعون لامتلاك س يارة بدون دفعة أولى، وتتمتع بأحدث المواصفات والكماليات، مع كفالة لمدة طويلة من اسم له وزن ومصداقية على صعيد سوق السيارات السوري.

 

كما تستهدف هذه الخدمة قطاع الشركات الذى يتكبد تكاليف ضخمة فى حالة استخدامه لسيارات مشتراة أو مؤجرة باسم الشركة، بالإضافة إلى تكاليف تمويل السيارة وصيانتها وتكاليف التأمين عليها، أو المبالغ الطائلة التي يتم دفعها مقابل استئجار السيارة بدون عائد في نهاية المدة.

وتعتبر هذه الخدمة الحل الأمثل للشركات وموظفيها، لأنها تؤدي إلى خفض الوعاء الضريبي نتيجة عدم تضخم رأس مال الشركة، كما تزيد خفض الوعاء الضريبي باعتبار أن الإيجار مصروف يُخصم من إيرادات الشركة، ولكن فى نهاية المدة يتراكم لها حق مالي تستطيع أن تضمن به ولاء موظفيها ومحافظتهم على السيارات بأن تتنازل عن السيارة لاسم الموظف بنهاية الأربع سنوات، كل ذلك من خلال إيجار شهري يقارب جداً القسط الشهري العادي مع تكبد الزبون لدفعة مقدمة كبيرة كي يلبي احتياجاته في حالة الشراء التقليدي.

 

وتعتمد خدمة "استأجر وتملّك" الجديدة على تلبية حاجة الزبون فوراً وتسليمه السيارة الجديدة، مع سداده الإيجار الشهري، وتقدم له الشركة كفالة وتأمين شامل لمدة أربع سنوات كاملة.

وتمتد مدة الخدمة أربع سنوات يحق للزبون فى نهايتها سداد دفعة نهائية بسيطة ليمتلك السيارة باسمه أو أي شخص آخر، كما يحق للزبون التنازل عن حقوقه المالية في السيارة لمن يشاء

 

بنهاية مدة العقد، إضافة لذلك فإن أي خفض أو إلغاء للرسوم الحكومية على ترسيم السيارات سيتمتع بها الزبون بالكامل، بما يمثل ربحاً محتملاً له.

 

يذكر أن هذا النظام معمول به فى أغلب الدول منذ سنوات ويلقى رواجاً ونمواً مطرداً، ولكن إضافة شركة فنات تتمثل فى إطالة أمد الخدمة لمدة تصل إلى أربع سنوات للتخفيف عن كاهل الزبائن وحتى يصبح الإيجار الشهري بمقدور أوسع شريحة ممكنة من الجمهور.

 

 

للمزيد من المعلومات عن خدمة "استاجر وتملك" يرجى  زيارة الموقع الإلكتروني لشركة فنات www.fannat.com

 

(44)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي