أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أنقرة تعلن السيطرة على "رأس العين" و"قسد" تنفي

من المعارك - جيتي

أعلنت وزارة الدفاع التركية، السيطرة على مدينة "رأس العين"، في إطار عملية "نبع السلام‎"‎، فيما ‏نفت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) السبت ما أعلنته الوزارة.

وقال مسؤول في "قسد" لوكالة "فرانس برس": إن "رأس ‏العين لا تزال تقاوم، والاشتباكات مستمرة".‏

الدفاع التركية في بيانها قالت إنه تمت السيطرة على مدينة "رأس العين" شرق الفرات "نتيجة العمليات الناجحة المستمرة ‏في إطار عملية نبع السلام‎".‎

والأربعاء، أطلق الجيش التركي بالتعاون مع الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات ‏شمالي سوريا، لتطهيرها من "إرهابيي "بي كا كا/ ي ب ك" وتنظيم "الدولة"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين ‏السوريين إلى بلادهم‎. ‎، بحسب تصريحات المسؤولين الأتراك.

وسيطر "الجيش الوطني" السوري بدعم من القوات التركية يوم السبت، على حي "المحطة" والبوابة الحدودية غربي مدينة "رأس العين" بعد اشتباكات مع "وحدات حماية الشعب" الكردية شمالي الحسكة.


وقال مراسل "زمان الوصل" إن قوات "الجيش الوطني" بدعم من القوات التركية سيطر على حي "المحطة" بمواجهات مع "وحدات حماية الشعب" الذراع العسكرية لحزب "الاتحاد الديمقراطي" في الجزء الغربي من المدينة، حتى وصلوا إلى مركز المدينة قرب البريد.


وأضاف المراسل أن المنطقة الصناعية باتت تحت سيطرة "الجيش الوطني" بعد مواجهات اندلعت منذ منتصف الليل على الأطراف الشرقية لمدينة "رأس العين"، وبذلك أمست الوحدات الكردية محاصرة من 3 جهات في أحياء "الخرابات والحوارنة وحرب وعمر المختار" وسطها.


وأشار إلى استهدف الطائرات التركية مواقع عديدة لمسلحي الحزب في قرية "الصالحية" وحاجز "السودة" على طريق "رأس العين- تل تمر"، ما أوقع قتلى وجرحى.


كما سيطر "الجيش الوطني" على قرى "فويلان وغزيل وأم الصهاريج ورجم عنوة ونص تل والخويرة الصغيرة والخويرة الكبيرة وأم الجرن والصواوين وجاموس فليو والزيدي والعريضة ولخالدية والنبهان ولزكة وحويران والتروازية وشوكان، والواسطة، والغجير" على الحدود الإدارية بين الرقة والحسكة، بعد فتح محور جديد للقتال قرب قرية "أبو زلة" بين بلدتي "سلوك" و"المبروكة".

زمان الوصل
(87)    هل أعجبتك المقالة (83)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي