أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لبنان.. حملة هدم أبنية في "القاع" شيّدها لاجئون سوريون

من عمليات الهدم - نشطاء

أقدم عناصر من بلدية "القاع" قضاء "بعلبك" اللبناني يوم السبت على تنفيذ عمليات هدم لأبنية شيدها لاجئون سوريون.

وأكد مصدر من سكان المنطقة، فضل عدم ذكر اسمه لـ"زمان الوصل" أن "عناصر من بلدية القاع تؤازرهم الأجهزة الأمنية والعسكرية بهدم عشرات الأبنية التي شيدها لاجئون سوريون على أرض البلدية الملاصقة للساتر الحدودي مع الأراضي السورية بحجة أنها مخالفة وشيدت بمواد بناء مهربة من الأراضي السورية".

ونبه رئيس بلدية القاع "بشير مطر" في تصريحات صحفية إلى "خطورة تواجد البيوت والأراضي التي احتلت بالسابق من لبنانيين وسوريين في سهل القاع على بعد أمتار عن الحدود الدولية المرسمة والمحددة والممسوحة لسهولة تهريب البضائع ومواد البناء والأشخاص الذين يدخلون الى الأراضي اللبنانية، ويباشرون بمطالبتنا بالسماح لهم ببناء الخيم والجور الصحية والحصول على المساعدات من الجمعيات والجهات المانحة".

وأضاف "مطر" أنه "لا يمكن ضبط الحدود إلا بعد إخلاء هذه الأراضي من محتليها وشاغليها غير الشرعيين ذلك أن معظمها ملك لبلدية القاع والجمهورية اللبنانية"، داعيا إلى ضرورة "تسريع مشروع الضم والفرز في مناطق القاع العقارية وإخلاء العقارات المشغولة بطريقة غير شرعية".

وبدأ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ في نيسان ابريل الماضي بإزالة 1400 خيمة اسمنتية للاجئين سوريين ﻓﻲ "ﻋﺮﺳﺎﻝ"، وتضم قرابة 1008 عوائل، وذلك تنفيذا لقرار صادر عن مجلس الدفاع الأعلى اللبناني، رأى في مخيماتهم الإسمنتية مدخلا لحدوث عمليات توطين.

زمان الوصل
(57)    هل أعجبتك المقالة (72)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي