أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ماأتعسكم.. لن تسمعوا أكثر من I'm sorry .؟!! خليل صارم

هؤلاء الذين تعلقوا بأية كذبة مهما كانت تافهة لينبحوا سوريا ..ماذا سيقولون الآن .. أولئك الذين نبحوا المقاومة حتى بحت أصواتهم ..مالذي سيقولونه الآن وبعد انتهاء عملية نهر البارد القذرة وأثبت الجيش اللبناني أنه قادر على حماية السلم الأهلي في لبنان ومنع الخونة والعملاء من الذهاب به الى أتون الحرب الأهلية التي يخططون لها .
أولئك الذين نبحوا سوريا واتهموها بجريمة عين علق .وقبلها بجريمة اغتيال الوزير بيار الجميل وقبلها ..وقبلها ..وقبلها .أين هم الآن .ماذا يقولون . كيف سيوارون سوأتهم ..؟. تلك الكلاب النابحة التي اتهمتها بارسال مجرمي ماسمي بـ ( فتق الاسلام ) .. أين هم الآن وأين هي أصواتهم . وماذا سيقولون الآن .. بعد أن تبين أن المساعدات الأمريكية للجيش اللبناني كانت مجرد مساعدات خلبية كديمقراطيتها المزيفة والكاذبة .. وان من زود الجيش اللبناني حقيقة بالذخائر في مواجهة عصابة فتق الاسلام ..كانت سورية .
ألا يفسر هذا حقيقة الجرائم التي سبقت ذلك في لبنان ومن يقف وراءها .. ألا يفضح ذلك أكاذيب تلك الملحقات التافهة .. التي تجاوزت بنباحها كل المحرمات الوطنية وهتكت ستر الوطن اللبناني كما هتكت ستر المنطقة كلها بوجه الهجمة الأمريصهيونية . أولئك الذين كانوا صدى لصدى من التافهين الذين يبحثون عن موقع مهما كان متدنيا ً حتى ولو كان بين الأحذية .!!
الأسئلة المطروحة في الاعلام كثيرة وكبيرة .. وعلى هؤلاء الرد عليها وتوضيح سر نباحهم مع أنه واضح ومعروف لأبسط مواطن في المنطقة .
ترى ماهي نوع الأكاذيب والتبريرات الجديدة التي سيسوقها هؤلاء المتورطين حتى آذانهم في المؤامرة القذرة بدءا ً من جريمة اغتيال الحريري التي مهدت للانقلاب الاسرائيلي في لبنان وانتهاء بعصابة فتق الاسلام . وصولا ً الى الشرق الأوسخ الكبير .
نعم عليهم أن يجيبوا على كافة الأسئلة .. لأن المواطنين في سوريا لن يقبلوا التسامح معهم مهما ركعوا وقبلوا الأحذية ولاأعتقد أن المواطنين في لبنان يختلفون كثيرا ً عن المواطنين السوريين .
اذا أرادت القوى السياسية التسامح والتغاضي بقصد حماية وانقاذ لبنان فهذا أمر يخصها وحماية لبنان من الفتنة التي عمل عليها أولئك هو بالطبع من واجبها لأنه العنوان الكبير .. أما المواطنون فعلى ماذا سيسامحونهم أعلى قتل العمال السوريين بكل خسة وجبن ونذالة . أما على الاتهامات التافهة والكاذبة لسوريا بجرائم هم من يقف خلفها . أم على تحريضهم امبراطورية الشر التي يقف على رأسها أسوأ الحمقى لاحتلال سوريا .؟ أم على قتل الأبرياء من المواطنين اللبنانين الذين استشهدوا بفعل القصف الهمجي المجرم وبدلالة هؤلاء .؟. أم على شهداء الجيش اللبناني الذين قضوا في معركة زجوا بها وليست معركتهم .؟. لأن معركتهم الحقيقية هناك بمواجهة العدو العنصري الصهيوني . على كل حال لقد أثبت هذا الجيش قدرته على حماية لبنان رغم كثرة الأيادي المتآمرة التي استهدفته .
مع ذلك لاأعتقد أن القوى الوطنية قد تركن الى النتيجة فالقوى الصهيونية المافياوية في لبنان لم تستسلم بعد وهناك في لبنان قوى من نفس النوعية لمجرمي فتق الاسلام تحمل مسميات أخرى وتتمتع بحماية بعض قوى السلطة ذاتها التي استأجرت و حمت شاكر العبسي وعصابته ووفرت لها التمويل والسلاح والتحرك بكل حرية في الشمال .. معنى ذلك أن هناك احتمالا ً كبيرا ً ً لتفجير آخر في مخيم آخر .؟؟..لأن المخطط مايزال معتمدا ًو قائما ً .. مخطط التوطين وتدمير المخيمات ودفع لبنان باتجاه الحرب الأهلية واحراق المنطقة فمندوبي المخطط الأمريصهيوني مايزالون في مواقعهم والنظام الأمريكي المجرم الذي يقوده مجموعة من العنصريين المعتوهين يشد من أزرهم موفرا ً لهم الدعم اللوجستي بشكل وقح على الرغم من الفضائح التي لم تعد خافية على أحد .
قبل أيام قليلة تحدث معتوه البيت الأبيض , العنصري الأشد نازية في التاريخ , عن محرقة نووية .. اذا ً هو يحلم بذلك .. هكذا تكون الابادة أسرع واكبر حجما ً .. وغدا ً ماذا سيقول العالم .
I'm sorry وهكذا ينتهي الأمر. سيتأسفون على ماحصل في العراق . في فلسطين . في لبنان . .؟ وماهو مخطط له ضد ايران .؟!!. سيندد الزعماء العرب ..؟ ولكن هل سيبقون لينددوا .. مامعنى أن يتحكم بهم أحمق ..معتوه ..ليسألوا أنفسهم .. ليقولوا هم . ليجيبوا هم ؟ . هل يعي بعض هؤلاء الزعماء العرب الى أين يقودهم هذا الأحمق . والى أين هم يقودون شعوبهم بالنتيجة .؟!! . هل سيعي هؤلاء الحقيقة قبل أن تفلت الأمور والدواهي من عقالها , عندها لن ينفعهم تنديد أو اعتذار . هل يعي هؤلاء أنهم وشعوبهم لاشيء بالنسبة للنظام الأمريكي ومعه الغرب التابع .. ان أهم ماسيسمعونهً هو I'm sorry لاأكثر ولاأقل . وتستمر دورة الحياة هناك
هم في قمة الغباء والهبل بما يفوق غباء ذلك البوش.ت اذا اعتقدوا أنه ستبقى لهم باقية . أو أن انبطاحهم وسيرهم في ركاب ذلك العنصري الأهبل وطاقمه سيحميهم من المصير المحتوم . حتى ولو احتموا ..فمن سيحكمون .. ؟ .. من سيبقون أحياء ماذا سيفعلون بهم وكيف سينتقمون منهم ..هل قدروا ذلك حق قدره . لاأعتقد لأنهم لو قدروا بشكل صحيح لما ساروا في ركاب المجرمين المعتوهين ولعادوا الى شعوبهم يعتذرون منها ويأخذون برأيها .
هل لاحظتم في لبنان كيف أن المعارضة تصرفت بشكل حضاري بينما تلك الحكومة القبيحة لجأت لكافة الأساليب الخبيثة والمجرمة على الطريقة الأمريكية الصهيونية المافياوية . مع ذلك مايزال هناك مخدوعين .ترى ماهي نسبة الغباء والتخلف التي نحتفظ بها حكاما ً ومحكومين ؟.
علينا ألا نخجل ونواجه أنفسنا .ونسأل .. مالذي جاء به الاحتلال الأمريكي للعراق الى هذه المنطقة . هل تعجبكم هذه النتائج . ؟ هل يعجبكم مايحصل .؟ هل اختبرتم ديمقراطية بوش.ت الآن .. ؟. هل تأكدتم الآن أنه لافارق لديه بين حلفائه وبين أعدائه وكلهم عنده سواء مقابل مصالحه . وأهدافه. وعلى رأسها حماية اسرائيل وبقائها الأقوى . وأن تكون سيدتكم وهبلكم الذي تعبدون . لو بقيتم هكذا .. اذا ً انتظروا تحطيم كل مابنيمتوه ومعها I'm sorry .

(37)    هل أعجبتك المقالة (32)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي