أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

"زوكربيرغ" يبحث الحماية والخصوصية مع صانعي القرار بواشنطن

تكنولوجيا | 2019-09-19 11:25:08
"زوكربيرغ" يبحث الحماية والخصوصية مع صانعي القرار بواشنطن
   مارك زوكربيرغ - أرشيف
زمان الوصل - رصد
قالت "فيسبوك" إن رئيسها التنفيذي "مارك زوكربيرغ" سيتوجه إلى واشنطن، الخميس، لإجراء محادثات خاصة مع صانعي السياسة هناك، في الوقت الذي تتعامل فيه الشبكة الاجتماعية الرائدة مع عدد لا يحصى من القضايا التنظيمية والقانونية.

وتأتي زيارة زوكربيرغ بعد 5 أشهر من مثوله أمام الكونغرس في جلسة استماع عاصفة، حيث تم استجوابه حول حماية البيانات واختراق الخصوصية.

وقال متحدث باسم "فيسبوك" الأربعاء بحسب وكالة "فرانس برس": "يتوجه مارك إلى واشنطن للاجتماع مع صانعي السياسة ومناقشة تنظيم الإنترنت في المستقبل، لكن لا توجد مناسبات عامة مقررة".

وتأتي الزيارة مع تقصي هيئات مكافحة الاحتكار الأميركية في سلوك محتمل لـ"فيسبوك" يتعارض مع مبدأ المنافسة، وأيضاً مع مناقشة المشرّعين الأميركيين لتشريعات تتعلق بالخصوصية.

وقبل شهرين فرضت لجنة التجارة الفيدرالية الأميركية غرامة مالية بقيمة 5 مليارات دولار على "فيسبوك" لانتهاكه حماية البيانات، في تسوية واسعة النطاق تضمنت تجديد ضوابط الخصوصية والرقابة على الشبكة الاجتماعية.

وفي وقت سابق الأربعاء، مثَل مسؤولون تنفيذيون من "فيسبوك" و"غوغل" و"تويتر" أمام لجنة تابعة لمجلس الشيوخ للإجابة على أسئلة حول "المسؤولية الرقمية" في مواجهة العنف والتطرف على الإنترنت.

وأعلن "فيسبوك" هذا الأسبوع أنه يتعاون مع شرطة في إطار الجهود لإحباط عمليات البث المباشر للهجمات الإرهابية، كما حصل في مجزرة المسجدين في نيوزيلندا.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
في رهان الأتراك على النفط السوري بـ "المنطقة الآمنة".. العقبات والخيارات      التحالف ينقل عناصر التنظيم وعائلاتهم من الحسكة جواً      الأناضول: الجيش التركي والوطني السوري يسيطران على "تل أبيض"      اتفاق ينفذ فورا... "قسد" تتحول لجزء من جيش النظام والأخير يتحرك نحو منبج      اتفاق بين "قسد" والأسد يرفد "نبع السلام" بتطورات خطيرة      قيس سعيد يعلن فوزه برئاسة تونس      ميركل تطالب أردوغان بوقف العمليات العسكرية شمال سوريا      "الجبير" يطالب واشنطن أن تقرر سياستها تجاه الأكراد