أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

متورطون بتحويل أموال ضخمة.. ألمانيا تحقق مع "عصابة إجرامية" غالبيتها من السوريين

شملت المداهمات 16 مكانا في شليسفيغ هولشتاين وهامبورغ

نفذت سلطة التحقيقات الجنائية الألمانية سلسلة مداهمات على عدة مواقع في شمال البلاد، مستهدفة "عصابة إجرامية" تتلخص مهمتها في تحويل مبالغ ضخمة من الأموال إلى سوريا، وتتكون من 11 شخصا، بينهم امرأة.

وحسب تقرير لشبكة "ndr" الألمانية، تولت "زمان الوصل" ترجمته، فقد شملت المداهمات 16 مكانا في شليسفيغ هولشتاين وهامبورغ وميكلنبورغ فوربومرن، وتمت صباح الأربعاء، وتكللت بالقبض على رجلين (34 و37 عاما)، ومصادرة مبالغ كبيرة من المال.

وبالقبض على الرجلين أصبح عدد أعضاء "العصابة الإجرامية" التي تتعقبها السلطات الألمانية في هذا الشأن 11 شخصا، غالبيتهم من السوريين حسب "ndr"، متورطون في تحويل ميالغ ضخمة من اليورهات يصل مقدارها إلى خانة الأرقام الستة (مليون)، وذلك في الفترة الواقعة بين كانون الأول/ ديسمبر 2018 ويوليو تموز 2019.

ولم تتضح بعد طبيعة التهم التي ستوجه للأشخاص، وهل ستكون بينها تهم تتعلق بـ"تمويل الإرهاب"، كما تردد، أم ستكون فقط مقتصرة على "تشكيل عصابة إجرامية"، حسب قول متحدثة باسم المكتب العام، أفادت بأن "العصابة" متورطة في نشاطات تماثل "نظام الحوالة" الذي يعد نشاطا غير قانوني، ما لم يحصل صاحبه على ترخيص من السلطات ذات الصلة.

ويقوم نظام الحوالة على تسليم طرف ما في بلد ما (ألمانيا مثلا) مبلغا من المال في ذلك البلد، على أن يسلم مبلغا مماثلا لشخص آخر في بلد آخر (سوريا مثلا)، وهذا يعني أن المال لا يخرج عمليا من ألمانيا، كما هو الحال في مثالنا.

وتختلف العمولات التي تطلبها الجهة المنفذة للحوالة، فهناك من يطلب عمولة مقابل التسليم، وهناك من يكتفي بالاستفادة من فرق التصريف، في حالة تسليم المبلغ بعملة البلد المستهدف (الليرة مثلا) عوضا عن عملة البلد الذي تمت منه الحوالة (اليورو مثلا).

زمان الوصل
(76)    هل أعجبتك المقالة (65)

صلاح

2019-09-13

المشكلة في الامر ان الالمان يريدون ضريبة الدخل ورأس المال من جهة ومبدأ المساعدات المالية التي تجمع وترسل الى سوريا ولا يستفيد منها اللاجئ شخصيا او أولاده في المانيا !! فاللاجئ يعتبر نفسه مازال يعيش في سوريا بينما تعتبر المانيا انها اشترت اللاجئ واولاده!! بالمساعدات الاجتماعية.


Karam Abdalla المانيا

2019-09-15

إلى الأخ صلاح ما كتبته خطأ بأن المانيا إشترت اللاجئ وأولاده.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي