أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أول وفاة في بلجيكا بسبب موجة حر قياسية

صرح مفوض شرطة ميدلكيرك، فرانك ديلفا، لوكالة الأسوشيتد برس بأن الوفاة "مرتبطة بشدة الحرارة على ما يبدو".

شهدت بلجيكا أول حالة وفاة كنتيجة مباشرة لموجة الحر القياسية التي تضرب البلاد عندما عثر على امرأة ميتة بالقرب من الشاطئ.

عثر على المرأة (66 عامًا) بعد ظهر الخميس بعد أن كانت تستدفئ على ما يبدو تحت أشعة الشمس الحارقة. وقع الحادث في ميدلكيرك على الساحل البلجيكي حيث ارتفعت درجات الحرارة في المنطقة إلى أكثر من 40 درجة مئوية.

صرح مفوض شرطة ميدلكيرك، فرانك ديلفا، لوكالة الأسوشيتد برس بأن الوفاة "مرتبطة بشدة الحرارة على ما يبدو".

هرعت خدمات الطوارئ إلى مكان الحادث لكنها لم تستطع إنعاش المرأة.

يوم الخميس، شهدت بلجيكا- مثل العديد من أجزاء أوروبا الغربية- أكثر الأيام حرارة على الإطلاق عندما ارتفعت درجة الحرارة إلى 41.8 درجة مئوية في بيجيجنينديجك، على بعد 30 كيلومتراً شرق بروكسل.

أ.ب
(58)    هل أعجبتك المقالة (54)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي