أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لصوص يغيرون على صالة بمطار ساو باولو ويفرون بالذهب

إحدى السيارات المستخدمة في العملية - جيتي.

 قام ثمانية رجال مسلحين بتنفيذ عملية سرقة معقدة في مطار ساو باولو الدولي الرئيسي في البرازيل وتمكنوا من الفرار بحوالي 750 كيلوغراما من المعادن النفيسة، حسبما ذكرت سلطات المطار يوم الخميس.

قال مطار جي أر يو، الذي يحمل امتياز غورالهوس، إن اللصوص سرقوا ذهبا كان في طريقه إلى زيوريخ ونيويورك مستخدمين سيارتين تشبهان مركبات دوريات الشرطة. كما ارتدوا ملابس ضباط شرطة، وغطوا وجوههم وحملوا أسلحة طويلة قبل فرارهم، وفقًا للقطات كاميرا أمنية عرضها تلفزيون غلوبو.

وقالت المحطة التلفزيونية إن السيارات تم التخلي عنها في وقت لاحق في غارديم بانتانال، وهو حي يقع على بعد 20 كيلومترًا من المطار.
وأشارت إلى إنه لم تقع أية حوادث إطلاق نار أو إصابات أثناء الهجوم.

لكن ضابط شرطة قال إن مسؤولا بالمطار وثمانية من أفراد أسرته الممتدة، بمن فيهم أربعة قُصَّر، اختُطفوا لمدة 12 ساعة. وأضاف أنه من المتوقع أن يدلي بشهادته في الساعات القليلة القادمة.

طلب الضابط عدم الكشف عن هويته لأنه غير مخول بالتحدث إلى الصحافة.

قالت شرطة ساو باولو إنها عززت المراقبة حول المنطقة وتبحث عن الشحنة المسروقة.

وقال مطار جي أر يو إن الرحلات تستمر في العمل بشكل طبيعي.

أ.ب
(124)    هل أعجبتك المقالة (117)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي