أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

طفل سوري يحرز المركز الأول على عدة مقاطعات ألمانية في لعبة الكاراتيه

سوريون خارج الحدود | 2019-06-05 12:58:22
طفل سوري يحرز المركز الأول على عدة مقاطعات ألمانية في لعبة الكاراتيه
   الطفل السوري "علي السلامة"
فارس الرفاعي - زمان الوصل

حاز الطفل السوري "علي السلامة" على المركز الأول على مستوى بعض المدن في مقاطعة "شمال الراين"، متفوقاً على أقرانه الألمان رغم أنه حديث العهد بهذه اللعبة ولم يتجاوز السابعة من عمره.


وينحدر علي وهو مواليد 2012 من قرية "البوعمرو" بريف دير الزور، ونزح منها عام 2014 جرّاء قصف النظام، نظراً لأن القرية قريبة من مطار دير الزور العسكري، وعند دخول تنظيم "الدولة" إلى المنطقة هاجر مع عائلته إلى تركيا ومنها إلى ألمانيا "مقاطعة الزالاند".


واعتاد الطفل علي -كما يروي والده "محمد السلامة" لـ"زمان الوصل" ـ على حب الألعاب القتالية والتعلق بها منذ سنوات عمره الأولى، وبعد انتقاله مع عائلته فيما بعد الى مقاطعة شمال الراين بادر لتسجيله في نادٍ للتايكواندوا قتال شوارع في نهاية عام 2017 بعد أن لمس ميله لهذه اللعبة من خلال متابعة بطولاتها على النت وشاشة التلفزيون.


وبعد خضوعه لامتحان تم قبول علي في أكاديمية الفنون القتالية Kampfsportakademie Hauffe، وهي أكاديمية لتعليم الأطفال والمراهقين والبالغين في مدينة "مولهايم" فنون القتال (تايكواندو، هابكيدو والكيك بوكسينغ)، وأصبح حريصاً إلى جانب التدريب على المشاركة فى البطولات الألمانية المحلية.


وخلال فترة قصيرة نسبياً تمكن الطفل ذو السنوات السبع من نيل 3 أحزمة، وكان مميزاً في كل اختبار على جميع من هم في عمره -كما يقول محدثنا- مضيفاً أن الطفل شارك في مسابقة أُقيمت على مستوى أربع مدن في المقاطعة وهي "مولهايم" "ديسبورك" "دسلدورف" "ابورهاوزن"، وحصل على كأس وعلى المركز الأول، وأظهر براعة في الحركات القتالية والضربات واللكمات أعلى منطقة الجسم، مما دفع مدربه الألماني Frank Hauffe لامتداحه أمام الجمهور قائلاً إن هذا الطفل السوري أتى قبل ثلاث سنوات إلى ألمانيا ولم يكن يملك أي فكرة عن لعبة الكاراتيه، كما لم يكن يتقن اللغة الألمانية، وخلال سنة أصبح –حسب مدربه- من المميزين جداً في هذه اللعبة وتعلم اللغة الألمانية بشكل جيد.


ويتدرب الطفل القادم من ضفاف الفرات في مدينة "مولهايم" بمقاطعة شمال الراين لمدة ساعة وبمعدل ثلاث مرات في الأسبوع طامحاً -كما يقول- والده لتحقيق المزيد من النجاح والحصول على مركز متقدم في بطولة ألمانيا لمن هم في مثل عمره الشهر القادم، إلى جانب تحقيق النجاح والتفوق الدراسي حيث يدرس الصف الأول في مدرسة Pestalozzi Schule بمدينة "Mühlheim und der Ruhr.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
ريف دمشق..ميليشيا حزب الله تستولي على "قارة" واللجان الشعبية تستنفر      روسيا تنشئ معسكرا ضخما غرب حماة      فيديو... رجل روسيا رئيسا للمخابرات العسكرية في دير الزور      فيديو... حشود "الجيش الوطني" حول "اعزاز" وأنباء عن عملية باتجاه مطار "منغ"      الآلاف يعودون إلى "تل أبيض" والكهرباء أكبر العوائق      منظمة عربية أوروبية تعتبر كلام نصرالله تهديدا للمتظاهرين اللبنانيين      انتصارات ليفربول تتوقف بالتعادل مع يونايتد      تركيا: لا نريد رؤية أي "إرهابي" في المنطقة الآمنة بعد انقضاء مهلة الـ120 ساعة