أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

عملية إنزال للتحالف الدولي على الحدود الإدارية بين الحسكة ودير الزور

أرشيف

شنت قوات مشتركة أمريكية – كردية الليلة الماضية حملة دهم وتفتيش في المنطقة شبه الصحراوية على الحدود الإدارية بين محافظتي الحسكة ودير الزور، بعد عملية إنزال جوي قرب "بئر جويف" غرب "مركدة" أسفرت عن مقتل 4 أشخاص.


وطالت حملة الدهم والاعتقالات مناطق في بادية الجزيرة بمحيط قرى "كشة" و"عظمان" و"الرويشد" وصولا إلى بادية "أبو خشب" وأبو فاس" جنوب غرب مدينة "الشدادي".


وأفاد الناشط "قياد العلوان" بتنفيذ قوات مشتركة أمريكية –كردية إنزالا جويا في منطقة غرب بلدة "مركدة"، حيث نفذت عمليات دهم وتفتيش بعد أن قطعت الطريق الخرافي من بلدة الـ47 بالحسكة حتى منطقة "المعامل" قرب مدينة دير الزور.


وقال "العلوان" لـ"زمان الوصل" إن الإنزال استهدف بيوت شعر لمربي أغنام من البدو بمنطقة "جويف الرحال"، قبل ان يشتبك عدد من الأشخاص مع القوة المهاجمة، ما أسفر عن سقوط 4 قتلى في حين هرب الباقون، الأمر الذي استدعى طلب مؤازرة لتفتيش المنطقة.


وأشار الناشط إلى تضرر المدنيين من عمليات التفتيش بعد استيلاء مسلحي حزب "الاتحاد الديمقراطي" على أسلحتهم الشخصية وعلى أموال وكميات من الذهب من بعض المنازل في مناطق "الزعيلي" و"جويف الرحال".


وخلال اليومين الماضيين، اعتقلت قوات مشتركة كردية -أمريكية 15 شخصا بتهمة الانتماء لخلايا تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد مداهمة مجموعة من القرى جنوب الحسكة.

زمان الوصل
(17)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي