أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأسد يفرج عن شاب أردني وزوجته دخلا سوريا للسياحة قبل أسبوعين

بعد أن اعتقلهما فور دخولهم مدينة درعا

أفرج نظام الأسد عن الشاب الأردني وزوجته بعد أن اعتقلهما فور دخولهم مدينة درعا قبل أسبوعين.


وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية "سفيان القضاة" اليوم السبت إن المواطن الأردني وزوجته اللذين أعلن عن فقدانهما داخل الأراضي السورية منذ الرابع من الشهر الحالي دخلا مركز حدود "جابر" بعد أن تم الإفراج عنهما مساء أمس الجمعة من قبل السلطات السورية.


وكانت وزارة الخارجية الأردنية قالت في بيان لها الأحد الماضي، إن "ذوي المواطن الأردني صدام بني عبد الغني وزوجته أبلغوا الوزارة بانقطاع الاتصال بهما داخل الأراضي السورية".


وأكدت أن " السفارة الأردنية في دمشق خاطبت السلطات السورية المختصة لتحديد مصير المواطن الأردني وزوجته والطلب بالمعلومات المتوفرة حول هذه القضية".

زمان الوصل
(35)    هل أعجبتك المقالة (35)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي