أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد 10 أيام على اعتقالهما في تركيا.. انتحار أحد المشتبهين بالتجسس لصالح الإمارات

أرشيف

أقدم متهم بالتجسس لصالح الإمارات العربية على الانتحار في سجنه شمال غرب اسطنبول، بعد نحو 10 أيام على اعتقاله مع آخر بشبهة التجسس على تركيا لصالح "أبو ظبي".


وقالت الأنباء المتواترة عن وسائل إعلام تركية إن "زكي يوسف حسن"، فلسطيني الجنسية، قد وجد جثة هامدة في زنزانته، نتيجة إقدامه على الانتحار مستخدما حزام بنطاله، في حين أن وضع المتهم الفلسطيني الآخر "سميح شعبان" ما يزال بخير.


وفي 19 نيسان/أبريل الجاري، أعلنت أنقرة عن اعتقال "حسن" و"شعبان" موجهة لهما تهم التجسس لصالح الإمارات العربية المتحدة.


وسبق لمحكمة تركية أن قضت بحبس المشبه بهما نظرا لسعيهما الحصول على معلومات سرية خاصة بالدولة التركية، في الميدانين العسكري والسياسي.


وحسب تقارير إعلامية فإن "حسن" و"شعبان" يحملان جواز سفر فلسطيني، و كانا على صلة بالقيادي المطرود من منظمة التحرير الفلسطينية (فتح)، محمد دحلان، الذي يقيم بالإمارات.

زمان الوصل
(30)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي