أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ضربات إسرائيلية لمواقع إيرانية في حلب

أرشيف

أكد جيش الأسد أن طيران الاحتلال الإسرائيلي شن غارات على مدينة "الشيخ نجار" الصناعية في مدينة حلب، مشيرا إلى أنها تسببت في أضرار مادية فقط، في حين ذكر مصدران من المعارضة أن الضربات أصابت مخازن ذخيرة إيرانية ومطارا عسكريا تستخدمه قوات طهران، حسب "رويترز".

وقال جيش النظام في بيان له "الدفاعات الجوية تتصدى لعدوان جوي إسرائيلي استهدف بعض المواقع في المنطقة الصناعية في الشيخ نجار شمال شرق حلب وأسقطت عددا من الصواريخ واقتصرت الأضرار على الماديات".

بينما لم يصدر أي تعليق من "إسرائيل".

وتسببت الانفجارات في انقطاع الكهرباء في العاصمة الاقتصادية لسوريا والتي سبق أن عانت وطأة القتال والقصف الجوي الروسي والسوري لمناطق كانت تسيطر عليها المعارضة.

ويقول خبراء عسكريون إن حلب الواقعة بشمال سوريا واحدة من المناطق الرئيسية التي بها وجود عسكري قوي للحرس الثوري الإيراني الذي يدعم فصائل محلية تقاتل منذ سنوات مع جيش النظام.

وصرح مصدران بالمعارضة على دراية بالوجود العسكري الإيراني في المنطقة بأن مخزن ذخيرة كبيرا ومركزا للإمدادات اللوجيستية تابعين لفصائل تدعمها إيران داخل المنطقة الصناعية تلقيا إصابات مباشرة.

وأضافا أن ضربات أخرى أصابت محيط مطار "النيرب" على مشارف حلب، في ثاني ضربة من نوعها على منشأة تستخدمها قوات إيرانية في أقل من سنة واحدة.


زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي