أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"ديلي تلغراف": بشار الأسد يجلس في مكتبه دون أن يعلم ما يجري في البلاد

أرشيف

أكد مسؤول رفيع في الاستخبارات الإسرائيلية أن بشار الأسد يجلس في مكتبه دون أن يعلم ما يجري في البلاد، مشددا على أن ميليشيا حزب الله تنشط في الجنوب دون علمه وعلم نظامه.


ونقلت صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية عن المسؤول الذي لم تسمه قوله، إن ميليشيا حزب الله تعمل في سوريا دون علم نظام الأسد، مشيرا إلى أن آخر نشاطاتها في الجنوب "وحدة ملف الجولان".


وأضاف: "بينما نفضح نحن هذا البرنامج الإرهابي يجلس بشار الأسد في مكتبه ولا يعلم به".


وأوضح المسؤول الإسرائيلي أن أجهزتهم الإستخباراتية كشفت يوم الثلاثاء الماضي، تشكيل وحدة سرية تابعة لحزب الله، في الجولان بقيادة "علي موسى دقدوق".


ولفت إلى أن حزب الله أخفى مهمة "علي موسى دقدوق" عن بشار الأسد عمدا، لأن الأخير يرجو "استعادة استقرار نظامه في جنوب سوريا ولا يريد استفزاز إسرائيل".


وأكد على أن حزب الله شكل هذه الميليشيا (وحدة ملف الجولان)، بالتعاون مع "فيلق القدس" الإيراني، لكنه أشار إلى أن جميع عناصر هذه الميليشيا لبنانيون ولا يوجد غير هذه الجنسية بين صفوفهم.


وبحسب "ديلي تلغراف" فإن "دقدوق" شارك بالهجمات على الجنود الأمريكيين في العراق عام 2006، اعتقلته القوات الخاصة البريطانية في "البصرة" في مارس 2007، وأمضى 5 سنوات في السجن.


وأشارت الصحيفة أن سلطات العراق المقربة من إيران أطلقت سراح "دقدوق"عام 2012 رغم معارضة إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما لهذا القرار.


وبينت أن ميليشيا "حزب الله" أرسلت "دقدوق" إلى سوريا عام 2018، بهدف حشد خلية سرية في الجولان.

زمان الوصل - رصد
(29)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي