أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسؤول أمريكي يعلق على إعادة بناء تمثال حافظ الأسد في درعا

أكد مسؤول أمريكي أن نظام الأسد يسعى لاستفزاز الشعب السوري عبر إعادة نصب تماثيل حافظ الأسد، مشددا على أن تكاليف هذه التماثيل تصرف من الميزانية الشحيحة.


وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية "روبرت بالادينو"، أمس، إن نظام الأسد صرف مبلغا كبيرا من ميزانيته الشحيحة من أجل استفزاز الشعب السوري، عبر نصبه تمثالا لحافظ الأسد في درعا، الأمر الذي تسبب باندلاع احتجاجات شعبية رافضة لهذه الخطوة الاستفزازية".


وجدد المسؤول الأمريكي تحذيره للمجتمع الدولي من تقديم الأموال للنظام من أجل إعادة إعمار سوريا، موضحا بأن الأسد سيستخدم هذه الأموال لتعزيز سطوته القمعية على الشعب وإهدارها في بناء الهياكل والتماثيل الرمزية لنظامه، وليس من أجل بناء المنازل للسوريين.


ويكثر بشار الأسد من إعادة نصب تماثيل والده حافظ الأسد في ساحات المدن والبلدات التي عادت لسيطرته بمساعدة روسيا وإيران، في رسالة موجهة للذين ثاروا ضده أن عقلية النظام باقية ولا يمكن أن تتغير.

زمان الوصل - رصد
(86)    هل أعجبتك المقالة (93)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي