أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

استمرار المظاهرات المعارضة لبوتفليقة في العاصمة الجزائرية

ردد المحتجون هتافات مناوئة لبوتفليقة، مطالبين بمزيد من الحريات - جيتي

تجمع مئات المحتجين في العاصمة الجزائرية لثاني مرة هذا الأسبوع للتنديد بسعي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لفترة ولاية خامسة.

فبعد يومين من تنظيم مظاهرات شوارع في أنحاء البلاد قالت الشرطة إن نحو 800 محتج خرجوا للشوارع يوم الاحد، استجابة لدعوة من حركة "مواطنة" السياسية. وقال المنظمون إن ألفي شخص شاركوا في المظاهرة.

ووسط حضور أمني كثيف ردد المحتجون هتافات مناوئة لبوتفليقة، مطالبين بمزيد من الحريات، قبل ان تطلق عليهم الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريقهم.

ونادرا ما تنظم مظاهرات في الجزائر منذ تولي بوتفليقة (81 عاما) السلطة، إلا أن إعلانه هذا الشهر السعي لفترة ولاية جديدة في انتخابات ابريل نيسان الرئاسية برغم شكوك عميقة بشأن حالته الصحية، أثار غضبا شعبيا.


أ.ب
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي