أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

مقلبْ ... يوسف الباز بلغيث

مقالات وآراء | 2009-04-20 00:00:00
elbez_all@yahoo.fr

- تصورْ ... !
تُصارِعُ حُبـي ... ولاَ تتأثرْ !
وتُعلنُ حَرْبِيَ .. دُونَ سِلاحْ
وتهْزمُ جيْشِيَ .. دُونَ كِفاحْ
وتكْسرُ نبْضِيَ .. مثلَ الرياحْ
وتَسلُو.. وتُنكرْ
.. وكل الحكايةِ في البِدْءِ أصلاً
مُجرد ُهزْلٍ.. تحول حُبـًا
فسوى كياني كطيفِ النسيمِ
إذا ما سرَى فِي المرُوجِ ..
و أبكرْ !
- تصورْ ... !
عيونُ المها
أغرقتْ في الشعاع ِالجميلِ
.. بقايا النظرْ
.. وحولتِ الشمسَ - رغمَ الشروقِ - غروبًا
.. ولونَ البنفسج ِقوسَ قـُزَحْ
.. قُبيْلَ السحرْ.
.. وحظي منَ الشوقِ ساقَ الحريقَ
برغم ِالثلوج ِ..
فحن اللهيبُ لِلَحنِ المطرْ .

-تُرى هلْ ستنْدى معَ الفجرِ..
كل الزهورِ .. وتعبق ْ!
وأي  التلاحينِ سوفَ تُعيدُ حريقًا ..
لشمسٍ غفَتْ في الأصيلِ طويلاً..
فحَنتْ .. لِتـُشرقْ ...!؟
- معَ الريح ِتَصعدُ كل الطيورْ
.. تُلبي النداءْ !
ومثلي - أنا - لا يُجيدُ الغناء ْ
.. كعزفِ الكمانِ لحرفِ القصيدةِ
حتى البكاءِ .. إذا ما تثورْ !
- تصورْ ..!
تُحاربُني بالدموعِ .. وتغدرْ
و تبسـطُ حُزنًا بِلـونِ الربيعْ
ويُغرقُني صيفُها .. ثم أشقى
كمَا اللؤلؤاتُ الفريدة ُ تشقَى
بضم المحارةِ وسْـط َالصقيعِ..
.. بدونِ تجبرْْْ !
- تصورْ ..!
سألقي إلى النيل كل الحكايا
بكل ٱعتزامٍ...
لأن البنيةَ حلمٌ جميلٌ
.. ولنْ يتكررْ .

 


بيرين / الجزائر 2006

 

 

كلمات دلالية:
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
ضبط 335 مهاجرا غير نظامي شمال غربي تركيا      قطر تعلن الانتهاء من تجهيز 41 ملعباً تدريباً لمونديال 2022      سورية تتفاجأ بعد اعتقالها... عذبني "عامل النظافة" في حارتي      البنتاغون ينفي نيته إرسال قوات إضافية إلى الشرق الأوسط      العثور على جثة صحفي سقط في جرف سحيق      واشنطن تتراجع: لا تأكيدات قاطعة على استخدام الأسد للكيماوي      60 ألف جنيه آجار شقتها... لندن تجمد حساب أنيسة شوكت      كيف تحرس "أليسكا" بيتك..؟