أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمص.. خمسيني ينتحر وموالون يجدونها فرصة للسخرية

بعد أن رمى بنفسه من شرفه منزله

انتحر رجل خمسيني يوم الأحد في مدينة حمص، بعد أن رمى بنفسه من شرفه منزله، ليتوفى على الفور نتيجة ارتطامه بالأرض بقوة كبيرة.

وقالت صفحات مولية لنظام الأسد، إن "محمد تمام جنيد - 53 عاما" رمى نفسه من الطابق الثاني، وتوفي على الفور، ولم تشر الصفحات إلى الأسباب لتي دفعت هذا الرجل إلى الانتحار، لكن موجة من السخرية مارسها الموالون من خلال تعليقاتهم على حادثة الانتحار.

ولم يتجرأ أي شخص من موالاة الأسد على انتقاد الوضع المعيشي المتدهور في سوريا نتيجة سياسات قائدهم الذي أرجع البلاد إلى العصور الوسطى "لا ماء، ولا غاز، ولا كهرباء، وأسعار ملتهبة".

وعلق أحد الأشخاص بالقول: "بيقولوا منشان جرة غاز"، فيما قال آخر "شاحطينو احتياط".

وكثرت في الآونة الأخيرة حالات الانتحار بسبب تدهور أحوال المدنيين، الذين يواجهون ويلات نظام الأسد، ففي سوريا الأسد أكبر حلم تنام وتصحو عليه العائلة السورية هو "جرة الغاز" التي تحتاج إلى تأمينها مرابطة نصف أفراد لعائلة أمام محلات التوزيع.

زمان الوصل
(153)    هل أعجبتك المقالة (153)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي