أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الجربا" في بغداد لتأسيس حشد "عشائري" مشترك لمسك الحدود

الجربا مع بعض وجهاء شمر العراق عند وصوله بغداد يوم الجمعة

عاد شيخ قبيلة "شمر" (حميدي دهام الجربا) أمس إلى منطقة "اليعربية" بالحسكة السورية بعد إنهاء زيارة إلى العاصمة العراقية بغداد بهدف إنشاء "حشد عشائري" مشترك لمسك الحدود بين البلدين.

وهبط "الجربا" بمروحية تابعة للجيش العراقي في ناحية "ربيعة" العراقية المقابلة لناحية "اليعربية" السورية قادما من المنطقة الخضراء في بغداد، التي وصلها يوم الجمعة الماضي، وفق مصادر من قبيلة "شمر".

وقالت المصادر إن الشيخ "حميد الدهام الهادي" يسعى لتأسيس حشد عشائري مع قريبه النائب العراقي "عبد الرحيم الشمري" بهدف مسك الحدود بين سوريا والعراق، حيث تنتشر فصائل مؤلفة بشكل أساسي من أبناء قبيلة "شمر" وهي "الصناديد" السورية و"نوادر شمر" العراقية.

ومن المفترض أن يحمل "الحشد" المراد تأسيسه اسم" النوادر" وجله من أبناء قبيلة "شمر" في العراق وسوريا.

وتحولت ميليشيا "الصناديد"، التي يقدر عدد مسلحيها بنحو 6 آلاف إلى "أفواج حرس حدود" على الحدود العراقية -السورية.

وكان الأمريكان عقدوا خلال شهر آب/أغسطس المنصرم تفاهما مع ميليشيا "الصناديد" يقضي بالسماح لهم بالانتشار على الحدود العراقية ضمن "أفواج حرس الحدود" ورفعوا الرواتب من 40 ألف ليرة سورية كان يدفعها "الجربا" سابقا إلى 75 ألف ليرة سورية بعد أشهر من إيقاف الوحدات الكردية صرفها.

زمان الوصل
(194)    هل أعجبتك المقالة (192)

Ali

2019-01-28

....من هيك شيوخ. روح روح تعا تعا. ليش ليمسك الحدود مشان شو؟.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي