أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

إيران: وجودنا في سوريا ليس رهنا بموافقة أي طرف

زمان الوصل - رصد | 2017-07-16 12:45:19
إيران: وجودنا في سوريا ليس رهنا بموافقة أي طرف
   أرشيف
أعلنت إيران أن وجود قواتها في سوريا ليس رهنا بموافقة الأطراف الدولية.

وقال مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والإفريقية، حسين جابري أنصاري خلال لقائه بالمبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى سوريا ألكسندر لافرينتييف، أمس السبت أن وجود قوات بلاده في سوريا هو نتيجة الاتفاقات بين البلدين (إيران وسوريا) وليست رهنا بموافقة أي طرف من الأطراف الإقليمية أو الدولية.

وأضاف أن إيران لم ولن ترغب، من حيث المبدأ، في التدخل بشكل واسع في الأزمة السورية، مضيفا أن طهران أقامت تواجدها في سوريا بشكل محدود ودقيق ووفقا لدعوة من الحكومة السورية وبالاتفاق معها.

ويقدر عدد الميليشيات التابعة لإيران مباشرة أو التي تأتمر بأوامرها في سوريا وتقاتل إلى جانب نظام الأسد بالعشرات أبرزها الحرس الثوري الإيراني وميليشيات "زينبيون" و"فاطميون" فضلا عن الميليشيات العراقية مثل "النجباء وأبو الفضل العباس"، وكذلك ميليشيات "حزب الله" اللبناني.

وزعم أنصاري أن الهدف من التواجد الإيراني هو إعادة الاستقرار والهدوء إلى سوريا وإنهاء الأزمة هناك في أسرع وقت ممكن.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
394
*الرجاء كتابة الكود بالأسفل, هذا الكود يستخدم لمنع التسجيل الآني
X :آخر الأخبار
مسؤول سياسي في فصيل مدعوم أمريكيا يحذر من "موصل" ثانية في إدلب      ضحايا بقصف روسي والنظام يصل الفرات بالتنسيق مع "سوريا الديمقراطية"      "باب الحارة".. باق ويتمدد      روسيا تعلن نشر نقاط تفتيش ومراكز مراقبة تطبيقا لاتفاق الجنوب      استهدف قواته بالخطأ.. النظام يجدد خرق اتفاق الغوطة ويقصف "دوما" و"عين ترما"      روسيا تجري استعراضا عسكريا بحريا قرب طرطوس      لإصراره على قتال التنظيم وليس الأسد.. أول فصيل سوري يتخلى عن دعم التحالف      تحذيرات من مجزرة وشيكة بحق لاجئي "عرسال" وطيران الأسد يستهدف حزب الله "بالخطأ"