X
:آخر الأخبار
بعد احتجاز "سوريا الديمقراطية" لهم.. نجاة عشرات المدنيين من موت محقق في ريف الرقة الشرقي      مجزرة لطيران الأسد في "خان شيخون" ضمن أعنف الغارات الجوية على إدلب      مفخخة في "اعزاز" تودي بحياة 3 مدنيين      القضاء الأمريكي يتهم ممولا لميليشيا حزب الله بغسل الأموال      في ريفي حماة وحمص.. النظام يواجه المقاومة ويشدد حصار المدنيين برفع منسوب "العاصي"      الطيران الروسي يرتكب مجزرة بحق سجينات من "الفوعة" و"كفريا"      إعلامية لبنانية ترفع دعوى قضائية ضد حسن نصر الله      النظام يُحاصر "دير حافر" بريف حلب     
    أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

    نسوان إعلام النظام...الهاون أصدق أنباء من الكذب

    ناصر علي - زمان الوصل | 2017-03-20 19:22:12
    نسوان إعلام النظام...الهاون أصدق أنباء من الكذب
    لحظة سقوط القذيفة - زمان الوصل

    نعم حبل الكذب قصير كما يقول المثل الشعبي السوري، وهذا ما حصل مع مذيعة قناة "الإخبارية" الموالية للنظام "ميشلين عازار"، وهي تنقل من ساحة "العباسيين" بدمشق أخبار معركة (يا عباد الله اثبتوا)، وتنفي بشدة أي معارك في محيط الساحة بين المعارضة السورية وقوات الأسد وميليشياته، وأثناء حديثها فوجئت المراسلة بسقوط قذيفة هاون بجوارها وظهر ارتباكها مباشرة أثناء الحديث مع مذيع الاستديو الذي كان يوجه لها الأسئلة.

    المراسلة لم تكد تنهي جملتها: (بطبيعة الحال يرافق إنجاز الجيش السوري مثل هكذا إشاعات وتضليل إعلامي اعتدنا عليه) حتى سقطت القذيفة الأولى وتلتها واحدة أخرى بعد فزعها الملحوظ، مما اضطرها إلى إعادة صياغة جملتها التي نفت أي سيطرة للمعارضة واعتبرتها جزءا من التضليل لتعود للقول إن هناك قذائف تتساقط على العاصمة ولكن عددها قليل جداً ...فسقطت القذيفة الثانية.

    وبلغ إعلام النظام حدا من الكذب لم يسبقه إليه أحد، ويكفي أن نذكر أن المذيعة نفسها "ميشلين عازار" كانت تتنقل بين جثامين ضحايا قوات الأسد بعد ارتكابهم مجزرة "داريا"، ولم تتورع عن التزييف حينها بلقاء امرأة وهي تحتضر في أسوأ صورة يمكن أن تكون للبروباغندا التي مازال النظام يعتمد عليها في تزييف الحقائق على الأرض.

    وتحاول قنوات إعلام النظام جاهدة طوال يوم أمس واليوم إقناع جمهور المغفلين بأن لا شيء يحصل في محيط "العباسيين" وأن "الجيش الباسل" يسيطر على الموقف، ولكن واقع الحال يقول العكس فقذائف الهاون تساقطت على أغلب أحياء العاصمة وكذلك على ضواحيها في "مساكن برزة" و"ضاحية الأسد" في "حرستا"، ومشفى "تشرين" العسكري، واليوم استطاع الثوار قطع طريق دمشق -حمص ورصد طريق "برزة" نارياً.


    التعليقات (0)
    تعليقات حول الموضوع
    لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
    *
    اسم المعلق
    *
    نص التعليق
    909
    *
    الرجاء كتابة الكود بالأسفل, هذا الكود يستخدم لمنع التسجيل الآني