X
:آخر الأخبار
واقع مدارس السوريين في لبنان .. لولا صبر المدرّس لتوقف التعليم      "الأنف الإغريقي".. حكاية من مهد الثورة السورية ترويها معتقلة سابقة لدى المخابرات الجوية      عبد القادر عبد اللي.. عدنان عبدالرزاق*      تسريبات تكشف عن زرع المخابرات لفتيات بينهن قاصرات داخل "فتح الشام"      "قسد" تتقدم غرب الرقة وقسم من قتلى "المجلس السرياني" و"السوتورو" عرب      مستهدفة النساء.. ميليشيات "PYD" تحاصر قريتين بريف بالحسكة وتعتقل العشرات      "فتح الشام" تعلن رفضها "الأستانة" وتعتبره "سوق نخاسة"      بينهم قيادي في "حزب الله".. 15 قتيلا للنظام في محيط "تي فور" وخرق الهدنة مستمر في ريف حمص الشمالي     
    أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

    بعد أن اعتبره حامي المسيحيين ودرعاً في وجه "الإرهاب الإسلامي".. بشار يرد التحية لـ"فييون": موقفه جيد

    زمان الوصل - ترجمة | 2017-01-09 21:04:59
    بعد أن اعتبره حامي المسيحيين ودرعاً في وجه "الإرهاب الإسلامي".. بشار يرد التحية لـ"فييون": موقفه جيد
    بشار الأسد - رويترز

    سلطت أهم الصحف الفرنسية الضوء على التصريحات التي أدلى بها بشار الأسد لوسائل إعلام فرنسية، لاسيما رأيه بالمرشح الأوفر حظا للفوز بانتخابات الرئاسة الفرنسية، حيث أشاد بموقفه من الملف السوري.

    ونشرت صحيفة "لو موند" الفرنسية اليوم الاثنين خبرا ترجمته "زمان الوصل"، تقول فيه إن بشار الأسد وفي مقابلة مع عدة وسائل إعلام فرنسية ستنشر يوم الثلاثاء (9 الجاري)، رأى أن موقف مرشح الجمهوريين "فرانسوا فييون" من الوضع في سوريا "جيد جدا".

    وزعم بشار خلال تصريحاته بأنه لم يتواصل مع "فيون"، مستدركا: "خطابه (خطاب فيون) تجاه الإرهاب وأولوية مكافحته، وعدم التدخل في شؤون البلاد الأخرى، أمر موضع ترحيب".

    ووفق "لو موند" فإن "فييون" سبق وصرح بأن الحوار مع بشار الأسد أمر لاغنى عنه، باعتباره "حصنا ضد الإرهاب الإسلامي"، وضرورة لحماية "مسيحيي الشرق".

    كما سبق لـ"فييون" أن دعا لإعادة فتح البعثة الدبلوماسية الفرنسية لدى النظام، بذريعة أن ذلك أمر ضروري لفتح قناة حوار مع بشار.

    وبالعودة إلى حديث بشار الأسد فقد قال: "يجب أن نكون حذرين، فالسنوات الأخيرة علمتنا أن هناك مسؤولين يصرحون بشيء ويفعلون ضده.. لا أريد أن أقول إن السيد فييون سيفعل كذلك، بل أرجو العكس، ومع ذلك يجب علينا الانتظار لنرى، فنحن ليس لدينا تواصل (معه)".

    وتابع: "إذا ما طبّق (فييون) ما قاله حتى الآن، فإن ذلك سيكون أمرا جيدا للغاية".

    وفي خبر مستقل، ولكن ذي صلة، اعتبرت "لو موند" أن بشار الأسد "شرعن قتل المدنيين، عندما اعتبر الدمار الذي ألحقه بحلب "ثمنا مستحقا للقضاء على الإرهاب وإعادة الاستقرار"، كما زعم في مقابلته مع وسائل إعلام فرنسية، واكبت زيارة 3 أعضاء من الجمعية الوطنية (البرلمان الفرنسي) إلى النظام.

    التعليقات (1)
    محمد علي
    2017-01-09
    سياتي اليوم القريب و نقول بان تدمير القرداحه و مناطقه القاق قاق ثمن للقضاءعلى للارهاب الشيعصهيوني و الكردصهيوني و سيتم تهجيركم الى فارس و من بعدها دككم و قتلكم ،،، العين بالعين و السن بالسن ،،،، وهذا وعد علينا و على اجيالنا القادمة المسلمة العربية التركيه المسلمة و هذا هو التاريخ يعيد نفسه و قد حاربنا الفرس الصفويين وعلى ارضهم و دثرناهم لسنوات و سنوات.
    تعليقات حول الموضوع
    لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
    *
    اسم المعلق
    *
    نص التعليق
    287
    *
    الرجاء كتابة الكود بالأسفل, هذا الكود يستخدم لمنع التسجيل الآني