أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

نظام الأسد لمؤيديه.. العسكرية قبل الوظيفة

نظام الأسد لمؤيديه.. العسكرية قبل الوظيفة
ذهبت حكومة النظام حتى النهاية في احتكارها لمؤسسات الدولة بما يخدم مصالح النظام وحربه على السوريين.

فقد عمّم رئيس وزراء النظام، وائل الحلقي، على كل الجهات العامة ما يُفيد بعدم قبول أي طلب توظيف للشباب إلا بعد الانتهاء من "الخدمة العسكرية"، حتى لو كان خريج معهد أو جامعة ملتزمة بها الدولة.

يأتي هذا التعميم لاحقاً لتعميم سابق أشار فيه الحلقي إلى أن كل من يخدم "العسكرية" من خريجي المعاهد المتوسطة، حتى تلك التي لا تلتزم بها الدولة، سيتم توظيفه في إحدى الجهات العامة، بعد انتهاء "خدمته العسكرية".
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
633
*الرجاء كتابة الكود بالأسفل, هذا الكود يستخدم لمنع التسجيل الآني
X :آخر الأخبار
"التسوية" مع النظام في مدينة "التل" تدفع شبابها إلى الاعتقال أو الموت      مقتل 5 أشخاص في السويداء برصاص "الحرس الجمهوري"      المظاهرات السلمية تتجدد في درعا      يوتيوب يضيف ميزة جديدة لمكافحة المحتوى الإرهابي      بولت يكسر حاجز الـ10 ثوان لأول مرة هذا الموسم      عرض المجموعة الموسيقية الشخصية للأميرة ديانا في قصر بكنجهام      "كاف" يرفع عدد المنتخبات المشاركة بأمم إفريقيا إلى 24      "لحظات من سوريا".. أول معرض فني من نوعه في جنوب دمشق