X
:آخر الأخبار
هل سيحصل السوريون على الجنسية التركية .. كيف ومتى .. "زمان الوصل TV" تسأل أحد المختصّين      وزير التربية والتعليم في الحكومة الموقتة لـ"زمان الوصل": شهاداتنا معتمدة في تركيا وأمريكا وهذه مشاكلنا      ريعها للاجئين السوريين.. مباراة بين نجوم العالم وأساطير الكرة التركية      نقطة طبية جديدة تخرج عن الخدمة إثر قصف على ريف إدلب      مسنّ لبناني يعتدي على طفلتين سوريتين في "طرابلس"      "الأحرار" تدعو لوقف الاقتتال في الغوطة وتشير إلى مسؤولية "جيش الإسلام"      "زيدان" يدعو لعدم التصويت إلى مرشحة اليمين الفرنسي "لوبان"      النظام يتقدم في "القابون" على وقع الاقتتال الداخلي.. و"تحرير الشام" تدخل على الخط     
    أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

    الصفحة الرئيسية >> ناصر علي


    "عارف الطويل".. فن الدفاع عن رصاصة القاتل*

    بعد كل هذا الشلال الكبير من الدم لم يعد مهماً مع من يقف هذا الفنان أو لاعب الكرة أو الصحفي، فقد حسمت هذه السنوات الدامية المواقف والخيارات، وصار طرفا الصراع على يقين بأن المعركة هي معركة كسر...

    المزيد
    زياد الرحباني.. ماذا عن موت السوريين الطويل؟*

    تحت عنوان (زياد الرحباني خط أحمر) وقع مثقفون وفنانون عرب ولبنانيون على بيان يدين محاكمة زياد الرحباني بتهمة القدح والذم. المحكمة كانت قد أصدرت قراراً يقضي بتغريم الرحباني مبلغ مليون ليرة...

    المزيد
    هل يفعلها ترامب هذه المرة؟*

    هل أعطى الموت القاسي لأطفال خان شيخون جرعة شجاعة للعالم كي يصرخ في وجه نظام القتل في دمشق وحلفائه، أن كفى استخفافاً بدماء السوريين وأرواحهم، وبكل القيم الإنسانية التي تُصفع كل يوم على شاشات...

    المزيد
    قمة العار.. الموتى لا يخرجون عن النص*

    كما قدر لها أن تكون، وكما هي العادة جاءت قمة البحر الميت العربية لتؤكد على الثرثرات التي يسمعها صغار العرب وكبارهم يومياً من شعارات الوحدة، والتمسك بمبادئ وأهداف ميثاق الجامعة، وبحث...

    المزيد
    عبد الله العمر.. من عرّاب لفاسدي النظام إلى مؤسسات إعلام الثورة*

    صاحب زاوية صحفية شهيرة بعنوان (الله سورية بشار وبس) قبل الثورة بسنتين فقط، وواحد من أهم مندوبي الإعلانات الحكومية، وهذه تقع في خانة لقاء المسؤولين الفاسدين ومن أهم زبائنه اللواء علي منصورة...

    المزيد
    هؤلاء أكلوها من داخلها.. أوقفوا استثمار الثورة*

    لن أكتب عن موالٍ أو شبيح أو قاتل بعينه، ولا عن فنان وقف إلى جانب القاتل من أجل بعض المال أو لعقيدة متقاطعة باطنية معه أخفاها طوال عقود لتظهر فجأة في وجه ثورة السوريين، ولا عن اقتصادي يرى الوطن...

    المزيد
    دريد لحام.. الوجه الكوميدي لحافظ الأسد*

    إلى أي حدٍ تشبه حياة دريد لحام الفنية مسيرة حافظ الأسد السياسية في تطورها وعلاقاتها ونتائجها، وهل كان لحام صورة الأسد الكوميدية التي اجتاحت عوالم السوريين، واستبدت بهم كأنها المخلّص لهم من...

    المزيد
    غسان مسعود.. مشهد الدموع الأخير على "الميادين"*

    بين دمشق ودبي يعيش هو وعائلته، والسبب كما يقول غسان مسعود الفنان السوري المعروف لإحدى وسائل الإعلام هو أنه: (قرّر التفرغ لتربية أولاده، واتخذ هذا القرار الصعب بعد تفكير طويل حتى يجنّب أولاده...

    المزيد
    قدري جميل.. طامح صغير ومُعارِض للإيجار*

    من المؤكد أن هذا الاسم بات محذوفاً من مفكرة السوريين مؤيدين قبل المعارضين...قدري جميل ليس أكثر من ورقة للإيجار، وطامح صغير لكرسي بلا وزن في معادلة التوازنات السياسية، وهذا ما ورطه بأدوار...

    المزيد
    ميس كريدي.. اللعب على حبال المخابرات والمنصات*

    من يعرف ميس كريدي عن قرب يدرك كم التناقض في شخص امرأة خرجت مع بداية الحراك تلبس الحجاب وتهتف بالمظاهرات التي تدعو لإسقاط بشار الأسد، وكيف لها أن تغلغلت في صفوف الناشطين والإعلاميين...

    المزيد
    نبيل صالح.. الكتابة ببندقية كلاشينكوف وحبر طائفي*

    يتشدق نبيل صالح الصحفي والكاتب بعلاقاته الواسعة مع ضباط المخابرات وسهراته معهم -هذا قبل الثورة بسنوات طويلة- بنفس القدر الذي يعتز فيه بعلاقته الخاصة مع كاتب كحنا مينة، وهذا ما يعرفه جل...

    المزيد
    بسام كوسا يقتل.."نصّار ابن عريبي" بالكذب*

    قد يكون كلاماً قاسياً ما قاله الفنان عبد القادر المنلا رداً على اللقاء الأخير لبسام كوسا على شاشة تلفزيون النظام عندما قارب بين الوطن وأمه، ولكنها الحقيقة القاسية قيلت كما يجب أن تقال،...

    المزيد
    منى غانم.. معارضة بطعم الطائفة*

    لا تستطيع أن تحكم على "منى غانم" من مرة واحدة، وهي سمة امرأة لها ما لها من قدرة على تقديم نفسها كمعارضة علمانية لا تتملكها سطوة الطائفة، وإرثها المخملي فهي ليست (علوية) نمطية، وإنما طبيبة ولها...

    المزيد
    نزيه أبو عفش.. الحرية عندما تستحق القتل*

    أصحابي "عُشّاقُ الحريّة".. ما أطيبَ مذاقَ "الحريّة" حين يصيرُ لحمُها ولحمُ ضحاياها.. في أَطباقِهم.  أنتم الذين تَدّعون أنكم لم تفهموا ما أعني: لا شكّ أنكم الآن تُشاركونهم الأَطباقَ نفسها،...

    المزيد